صحة

“يمكنهما منع عدوى كورونا” .. علماء يطورون عقارين يمنعان انتشار الفيروس

كشف علماء في ولاية كوينزلاند الأسترالية ، تطوير عقارين يمكنهما منع الإصابة بفيروس كورونا ومنع انتشاره بين الأشخاص المصابين .

وحدد الخبراء في معهد QIMR Berghofer للأبحاث الطبية “الأدوية القائمة على الببتيد والتي يعتقدون أنها يمكن أن تغير علاج فيروس كورونا” .

وقالت جريدة “ديلي ميل” البريطانية ، إن “هذه الأدوية وهي عبارة عن عقارين ، ستكون متاحة في غضون 18 شهرًا بحال نجحت التجارب ، وتستهدف الأدوية كيفية تفاعل الخلايا البشرية مع الفيروس ، بدلاً من تطوير أجسام مضادة ضد الفيروس من خلال لقاح” .

بدورها ، قالت البروفيسور سودها راو، الباحث الأول في “QIMR Berghofer”، إن “الببتيدات كانت عبارة عن دواء وقائي مبكر ، تعمل معاً في دورين مهمين، العقار الأول يعمل عن طريق منع دخول الفيروس لأنه يعمل بشكل فعال كقفل على الخلايا البشرية والعقار الثاني ، إذا دخل الفيروس ، فإنه يمنع الفيروس من التكاثر” .

وأوضحت البروفيسور راو ، أنه “بمجرد دخول الفيروس يمكنه استخدام الآلية الخلوية في الخلايا البشرية للتكاثر ، لكن الدواء الأول يعمل مثل عباءة حول الخلية البشرية ، وبالتالي فإنه يمنع الفيروس من الدخول عبر مستقبلات AC2” .

وتابعت أنه “إذا دخل الفيروس فإن الدواء الثاني موجود على وجه التحديد لمنع الفيروس من التكاثر” .

ويستبشر العلماء خيراً ، ويقولون إن “النتائج المبكرة واعدة للغاية” ، ويأملون في إجراء تجارب إكلينيكية على البشر في غضون الأشهر المقبلة لعل أن ينتهي وباء كورونا إلى الأبد “.

زر الذهاب إلى الأعلى