اعشاب وعصائر ترفع ضغط الدم في حال انخفاضه بشكل مفاجئ

تعتبر أمراض الضغط الحادة والمزمنة ومن بينها ارتفاع او انخفاض ضغط الدم المفاجئ، إحدى أمراض العصر التي يعاني منها عدد كبير من الأفراد.

ويمكن علاج الارتفاع او الانخفاض المفاجئ بالمنزل من خلال تناول او شرب منقوع عشبة ما او عصير فاكهة معينة.

أسباب ارتفاع ضغط الدم :

يعتبر تناول الأفراد للأطعمة الجاهزة والسريعة الغنية بالأملاح والدهون أول أسباب ارتفاع معدلات الإصابة.

يضاف لذلط ارتفاع وتيرة الضغوطات النفسية والتوتر التي تواجه الأشخاص خلال أعمالهم أو حياتهم الاجتماعية.

وللحد من تفاقم المشكلة وتجنب الإصابة بالاعتلالات القلبية الخطيرة كان لا بد للأفراد من تجنب الأسباب السابقة والابتعاد عنها للحفاظ على مستويات الضغط الطبيعية.

ومن جهة أخرى، يشير الخبراء إلى أن انخفاض الضغط عن مستواه الطبيعي أيضًا مؤشر خطورة، ويؤدي للإصابة باعتلالات صحيّة كبيرة.

وهنا تجدر الإشارة إلى ضرورة اتخاذ التدابير الصحيّة والوقائية التي من شأنها الحفاظ على مستويات الضغط دون زيادة أو نقصان

اعشاب وعصائر ترفع ضغط الدم :

– عشبتا الجينسينغ والعرق سوس:

تساهمان في محاربة حالات انخفاض الضغط المفاجئة، لذلك يمكن تناول كوب من إحدى العشبتين لرفع الضغط على الفور.

ومن جهة أخرى، يشير الخبراء إلى ضرورة تجنب بعض النباتات كالكركديه، إذ إنه يساهم في خفض الضغط المرتفع.

لذلك يفضل تجنب تناول الكركديه من قبل الأفراد الذين يعانون من انخفاض عام في نسب الضغط.

– مشروب الليمون:

يعتبر أحد العصائر الطبيعية المثالية للحفاظ على نسب معتدلة لضغط الدم.

– عصير الرمان:

ينصح الأفراد بتناوله باستمرار دون الخوف من أية آثار جانبية أو سلبية، فهو أحد العصائر الطبيعية الفعّالة في الحفاظ على معدّلات الضغط الطبيعية.

– عصير التمر الهندي:

وهو أحد العصائر الطبيعية المساهمة في رفع مستوى الضغط، لذلك يجب الحذر من تناوله بإفراط لتجنب ارتفاع الضغط بشكل كبير، بالأخص لمرضى الضغط العالي.

– المشروبات المنبهة كالقهوة:

تحتوي بعض المشروبات على كميات مرتفعة من الكافيين المنبه للأعصاب كالقهوة، والشاي، والنسكافيه.

وهذه المشروبات ذات دور فاعل في رفع مستويات الضغط، لذلك يجب تناولها باعتدال لتجنب التعرض لأية أمراض أو مضاعفات متقدمة.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا