السياحة : يحق للمطعم رفع سعر المشروبات في حال لم يطلب الزبون طعام

أعلنت وزارة السياحة السورية أنه يحق للمطاعم رفع سعر المشروبات في حال لم يطلب الزبون طعاماُ بنسبة 15 بالمئة.

وقال مدير الجودة في وزارة السياحة زياد بلخي خلال لقاء لإذاعة “ميلودي اف ام” أنه إذا كانت المنشأة مطعم يحق لها زيادة سعر المشروبات بنسبة 15%، وذلك في حال لم يطلب الزبون طعاماً واقتصرت طلباته على المشروبات.

وأضاف بأن “هذه الخطوة يمنع أن تندرج تحت مسمى ضريبة عدم طلب طعام حيث لا يوجد هكذا ضريبة”، موضحاً أن “الضرائب هي اقتطاع مبلغ يعود لخزينة الدولة ولا يمكن لأحد أن يفرض ضرائب في المطاعم والمقاهي بدون قانون أو مرسوم جمهوري”.

وتابع أنه “لا يوجد شيء يحدد فترة جلوس الزبون في المطعم مقابل كأس شاي أو قهوة، ولا يوجد شيء اسمه خدمة عيد ميلاد في الخدمات التي تقدمها المنشآت السياحية حسب قرار وزارة السياحة”.

وكشف أن “الوزارة ستصدر أسعار جديدة للمطاعم والمقاهي وكلها استجابة لزيادة أسعار الغاز وتكاليف التشغيل الرئيسية، لكن ما هو مهم أن الأسعار ستصحح تصحيحاً وليس بالضرورة أن تكون ارتفاعاً”.

وأشار إلى أنه “سيتم خفض بعض الطلبات مثل كأس الشاي بعد وجبة الطعام، فبعض المنشآت رفعت الأسعار من ذاتها ونحن سنقوم بتصحيح هذه الأسعار“.

وأكد أن “دائرة الرقابة والجودة تعمل على رصد ما يتم نشره من شكاوى وفواتير على مواقع التواصل بحيث يتم التواصل مع الشخص المشتكي للتأكد من الشكوى، وفي حال لم يذكر معلومات عن نفسه يتم إجراء جولة تقصي على المنشأة وإذا صدقت الشكوى يتم إجراء ضبط مباشرة بحق المطعم المخالف”.

وكانت وزارة السياحة رفعت عام 2018  قيمة الغرامة للمخالفات بالمنشآت السياحية  يتراوح بين 125 ألفاً و250 ألف ليرة سورية.

وتشير الحكومة السورية إلى أنها تعمل على تنشيط القطاع السياحي وإعادة المنشآت السياحية للخدمة وتشغيل اليد العاملة المتضررة من توقف العمل في هذا القطاع الحيوي الذي تكبد خسائر كبيرة في الأزمة التي اندلعت عام 2011.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال