نصائح لممارسة الرياضة في رمضان .. وأفضل الأوقات لأدائها!

المصدر : فريق تحرير مراسلون

قدّم أخصائي التغذية الرياضية الفرنسي، سيرج بيترز، مجموعة من النصائح التي تتعلق بالتغيرات التي قد تطرأ على جسم الرياضي خلال فترة الصيام في رمضان

وذكرت صحيفة “l’equipe” الفرنسية، أن خبير التغذية بيترز حدد ممارسة الرياضة في هذا الشهر بأربعة أجزاء مهمة.

التكيف مع الأسبوع الأول في رمضان

أوضح الخبير أن على الرياضي أن يعلم أنه سيواجه عدداً من الصعوبات في هذا الشهر بسبب تغير نمطه الغذائي والصحي، ويجب عليه تعلم كيفية التكيف مع شعوره بالجوع والعطش لذلك يجب التعود على شرب الماء ليلاً، وتزويد الجسم بأكبر كمية من المياه ولكن بجرعات صغيرة ومتكررة.

ومثال على ذلك إذا كان الشخص سيمارس رياضة الجري لمدة ساعة واحدة في اليوم، فعليه شرب 2 لتر من الماء خلال امتداد فترة الليل.

التحكم بنسبة السكر في الدم

الحد من المجهود العضلي في رمضان يساعد على الحد من العطش والتعرض لانخفاض مفاجئ لنسبة السكر في الدم ففي حال بذل الرياضي جهدا يتراوح بين 70 و75 % من الحد الأقصى لمعدل سرعة خفقان القلب فعليه الانتباه لمخاطر انخفاض مستوى السكر في الدم.

و ينصح بالاستعانة بالحركات أو التقنية أو التكتيك بدلاً من الجهد المكثف، الذي قد يسبب “الجفاف” أو نقص السكر في الدم.

مواعيد التمارين الرياضية

ونصح الخبير الفرنسي بأن تتم التمارين الرياضية خلال فترات مناسبة حتى لا تتعرض صحة الرياضي للخطر.

الفترة الأولى بعد السحور حيث من المفضل القيام بالرياضة بعد السحور لأن وجبة الطعام تمد الجسم بكميات من الغذاء تكفيه لنشاطه الرياضي، أما الثانية فتكون بعد الإفطار وهي الفترة الممتدة بين الساعة 6 و 8 مساء، لأنه بذلك يبتعد عن الفترة التي تكون فيها درجات الحرارة مرتفعة، مع اقتراب موعد الإفطار.

وينصح الأطباء الصائمون بالمشي لمدة ساعة بعد الإفطار لأن الرياضة تعتبر مثالية في تلك الفترة وللحفاظ على الوزن .

قد يعجبك ايضا