الأخبارسورية

المعارضة السورية تطلق تصريحات مثيرة للسخرية حول استثمار مرفأ طرطوس

أثارت تصريحات صادرة عن المعارضة السورية بشأن اتفاقية استثمار مرفأ طرطوس من الجانب الروسي سخرية الناشطين والمتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي.
وزعمت المعارضة السورية في تعليقها على الاتفاقية الموقعة بين سوريا وروسي بشأن استثمار موسكو لمرفأ طرطوس لمدة 49 عاماً أن تلك الاتفاقية لاغية ويجب الطعن فيها وإسقاطها بشكل عاجل.
واعتبر رئيس ما يسمى الائتلاف المعارض عبد الرحمن مصطفى في تصريحات صحفية أنه لا قيمة لأي اتفاق دون “إذن الشعب” خاصة حينما يتعلق الأمر بشأن سيادي طويل الأمد على حد وصفه.
وفي حديث لوكالة الأناضول التركية رفض “مصطفى” أي اتفاق يجري مع الدولة السورية وتكون روسيا أو إيران أحد أطرافه.
وأضاف الائتلاف المعارض أن ما يجري على الساحة السورية هو نتيجة شلل المجتمع الدولي وعدم جديته في تنفيذ قراراته.
تلك التصريحات التي أطلقتها المعارضة السورية حول الاتفاقية أثارت سخرية كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي خاصة وأن المعارضة تعجز عن فهم الطبيعة الاقتصادية للاتفاقية المعمول بها في كل دول العالم وحتى في تركيا التي يتخذ الائتلاف مقراً له فيها.
وأكد ناشطون إلى أن المعارضة السورية لو أرادت الدفاع عن حقوق الشعب السوري لساندته خلال أزمة المحروقات الأخيرة وطالبت بفك الحصار الأمريكي المفروض على الشعب السوري من قبل الولايات المتحدة الأمريكية.
ويشار إلى أن الجانبين السوري والروسي توصلا قبل أيام إلى اتفاق بشأن استثمار موسكو لمرفأ طرطوس لمدة 49 عاماً وذلك خلال زيارة نائب رئيس الوزراء الروسي إلى دمشق ولقائه بالرئيس الأسد
اقرأ المزيد : ستتضاعف 3 مرات.. تفاصيل أرباح ستجنيها سوريا من تأجير مرفأ طرطوس إلى روسيا

زر الذهاب إلى الأعلى