لاجئ سوري يقتل زوجة أخيه ويحرق جثتها بعد اغتصابها .

كشفت السلطات في تركيا عن تفاصيل قتل لاجئ سوري لزوجة أخية وحرق جثتها بعد عام كامل على وقوع الحادثة في مدينة اسطنبول.

وأفادت وسائل إعلامية تركية، أن الجاني ” لاجئ سوري  “يدعى أيمن عمر كان يعيش مع زوجته في منزل شقيقه زوج المغدورة وقبل سنة قام المدعو أيمن عمر بقتل زوجة أخيه خنقاً بشريط مجفف الشعر وبعدها قام بإحراق جثتها.

ووفقاً للتحقيقات فإن المشاكل كانت لا تتوقف في المنزل ، وقال الإدعاء العام أن زوجة الجاني ساعدت زوجها على إحراق الجثة، وتم إلقاء القبض على الجاني بعد فراره إلى بكركوي.

وأضافت التقارير الإخبارية أنه في آخر جلسات المحاكمة قال الادعاء العام واستناداً إلى تقرير الطب الشرعي أن الجاني قام بـ اغتصاب زوجة أخيه قبل قتلها وأخذ محبسها وقلادتها بشكل إجباري.

وطالب الادعاء بإنزال أقصى العقوبات بالجاني بتهمة القتل العمد والسرقة والاغتصاب.

يشار إلى أنه سبق و ألقن السلطات التركية القبض على سوريين مقيمين على أراضيها لإرتكابهم أعمال إجرامية مختلفة من قتل و سرقة و خطف وتسلل عبر الحدود.

موقع مراسلون

قد يعجبك ايضا