أخبار محليةمحليات

إجراءات جديدة بخصوص لمّ شمل اللاجئين السوريين المتواجدين في ألمانيا

أعلنت الحكومة الألمانية الجديدة، عن سلسلة إجراءات سيتم العمل عليها لتسهل لم شمل اللاجئين على أراضيها، وقد لقيت هذا القرار ترحيباً من الحقوقيين.

وبحسب ما ذكره موقع “DW” الألماني، ستشمل سلسة الإجراءات ما يلي: إلغاء قرار صادر عن الحكومة السابقة، يقيّد لم شمل أسر اللاجئين، وسيتم معاملة الحاصلين على الحماية المؤقتة، القادمين من سوريا، مثل معاملة الأشخاص المصنفين كلاجئين، كما ألغي شرط الإلمام باللغة المحلية، فيمكن للزوجة أو الزوج بدأ تعلم اللغة الألمانية بعد الوصول إلى ألمانيا.

من جهتها منظمة “برو أزول” المعنية بالدفاع عن اللاجئيـن وحقوقهم، رحبت بتلك التسهيلات وطالبت بتسريع تطبيقها، وإصدار التأشيرات بسرعة، مقترحاً مدة لا تزيد عن 3 أشهر بعد تقديم الطلبات.

الجدير بالذكر أن الحكومة الألمانية السابقة أصدرت قراراً، في آب من عام 2018، حددت بموجبه أعداد اللاجئيـن المسموح بدخولهم إلى البلاد في ما يعرف بـ “لمّ الشمل”، بألف لاجئ بشكلٍ شهري.

زر الذهاب إلى الأعلى