The news is by your side.

بعد 800 عام من حدوثها.. ظاهرة فلكية تتكرر بالتزامن مع عيد الميلاد 2020

يترقب العالم بشغف شديد حدوث الاقتران العظيم بين العملاقين المشتري وزحل الذي يبلغ ذروته في 21 ديسمبر الجاري بالتزامن مع عيد الميلاد 2020 .

ظاهرة فلكية مع عيد الميلاد 2020

وقال أستاذ الفيزياء الفلكية ورئيس لجنة الإعلام بالمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، الدكتور أشرف تادرس إن اقتران عمالقة الكواكب الغازية في المجموعة الشمسية سيضيئ السماء الذي سيفوق ألمع النجوم في تلك الليلة .

وتشاء الصدف ان يكون هذا اليوم ايضا هو الانقلاب الشتوي لهذا العام (أطول ليل وأقصر نهار في السنة)، ومما لاشك فيه ان إضاءة هذين العملاقين عند اقترابهما الى مسافة 0.1 درجة فقط (أي 6 دقائق قوسية) سوف يبهر الجميع وهو حدث فلكي نادر لم يسبق رؤيته منذ 800 عام تقريبا

حيث كان الاقتران الأخير لهذين الكوكبين قبل عشرون عاما وبالتحديد في عام 2000 ، ولكن لم تكن رؤيته ممكنة بالقدر الكافي حيث كانا قريبان جدا من شروق الشمس ، أما الاقتران العظيم الذي قبله فكان في عام 1226 ، ولن يتكرر هذا المشهد مجددا بهذه الصورة إلا في عام 2080 !

ويمكن لهواة الفلك والمهتمين ان يبدؤوا في متابعة الاقتراب التدريجي للكوكبين الكبيرين هذه الايام عندما ينظروا باتجاه الجنوب الغربي بعد غروب الشمس مباشرة وحتى السادسة والنصف مساءا تقريبا.

وسيكون هذا المشهد لافتا للنظر بدأ من يوم 17 ديسمبر ثم يتابعان ابتعادهما التدريجي عن بعضهما البعض والذي سيكون ملحوظا بدأ من يوم 25 ديسمبر وحتى نهاية العام إلى ان يبدو انفصالهما واضح للعيان.

بعد 800 عام من حدوثها.. ظاهرة فلكية تتكرر بالتزامن مع عيد الميلاد 2020

التعليقات مغلقة.