دمشق .. امرأة تتصيد الفتيات المشردات من الحدائق لممارسة الدعارة

ألقت إدارة مكافحة الاتجار بالأشخاص في دمشق ، القبض على شبكة تمتهن الدعارة بعد تصيد الفتيات المشردات من الحدائق.

ونشر موقع “صاحبة الجلالة” تفاصيل القصة، التي بدأت بورود بلاغ عن امرأة تتصيد الفتيات المشردات بحديقة المنشية في دمشق ثم تصطحبهن لمنزلها الكائن في الزاهرة مستغلة تشردهن حاجتهن المادية.

فتوجهت دورية للحديقة المذكورة ، وتم رصد امرأة ومعها فتيات فتمت مراقبتها ، وقامت باصطحابهن إلى منزلها في الزاهرة وباقتحامه من قبل الدورية  ألقي القبض على كل من بداخله وهم المدعوة ” و، ل ” والمدعوة ” ر، ب ” والمدعو ” أ، و” .

وفي اعترافات ” و، ل ” ، أقرت باستغلالها حاجة الفتيات المشردات وتشغيلهن بالدعارة في منزلها وتقوم بإعطائها نصف المبلغ الذي تتقاضاه من الزبون وفي اغلب الأحيان تقوم بإرسال الفتاة مع الزبون حسب رغبته لممارسة الدعارة معها في منزله او في السيارة أو في منزلها بالزاهرة.

كما اعترفت المدعوة ” ر، ب ” بعملها في الدعارة ، مبينة أن والدتها التي كانت تعمل في السابق كراقصة استعراضية وكانت تمتهن أعمال الدعارة حتى حملت بها دون معرفة والدها وبعد ذلك تزوجت من احد الزبائن الذي قام على تربيتها وعندما بلغت من العمر 15 عام قام بالاعتداء عليها بمعرفة والدتها التي كانت ترغب بإحضار الزبائن لها واستغلالها بالدعارة فهربت من المنزل ومكثت في الحدائق حتى تعرفت على المدعوة ” و” التي استغلت تشردها لتشغيلها بالدعارة لديها وكانت تصحبها لمنزل الزبائن مقابل مبلغ مالي يصل لـ15 الف عن كل ليلة وفي بعض الأوقات تقوم بتركها لدى الزبون عدة أيام بعد الاتفاق معه على المبلغ المطلوب الذي تقوم بأخذه مسبقاً.

المدعو ” أ، و” اعترف بمساعدة المدعوة “و” في تصيد الفتيات مقابل حصوله على مبلغ مالي عن كل فتاة يحضرها لها وكان يتردد لمنزلها في بعض الأوقات لممارسة الجنس مع إحدى الفتيات.

دمشق .. امرأة تتصيد الفتيات المشردات من الحدائق لممارسة الدعارة