للمرة الأولى منذ 28 عام .. سوريا مهددة بخطر أمواج تسونامي

حذرت المفوضية الأوروبية في نظام الإنذار المبكر للتسونامي سوريا ولبنان من التأثر بأمواج مد تسونامي عقب زلزال تركيا الذي ضرب البلاد يوم أمس وخلف ضحايا وخسائر.

و نشرت صفحة “هوى الشام” المعنية بالأحوال الجوية، أن المفوضية الأوروبية في نظام الإنذار المبكر للتسونامي وضعت كل من سواحل سوريا ولبنان ضمن المناطق المتوقعة لحدوث ارتفاع بالموج خلال الساعات القليلة القادمة.

وسبب وضع البلدين في نطاق البلاد المهددة بخطر حدوث هذه الأمواج، بينت أنه بسبب زلزال تركيا الذي ضرب البلاد أمس الجمعة والذي كان بقوة 7 درجات.

وبينت الصفحة أن الخطر على سواحل سوريا ولبنان سيكون ضمن الضعيف للمتوسط وذلك خلال الساعات القليلة القادمة إذ قد تلامس بعض الموجات 1 لـ 1 ونصف متر لا أكثر وبالتالي لا خوف إطلاقاً من دخول المياه لليابسة في حين ينصح بالخروج من البحر وإخراج القوارب أيضاً.

يشار إلى أنها المرة الأولى التي يتم فيها تنبيه سواحل سوريا ولبنان من حدوث موجات تسونامي منذ آخر زلزال عنيف حدث بالمتوسط من حوالي 28 سنة مضت كما أنه من النادر أن يحدث موجات تسونامي بسبب ضيق المساحات في البحر مقارنةً مع المحيطات.

وأعلنت إدارة الكوارث والطوارئ التركية عن ارتفاع عدد قتلى الزلزال إلى 20 والجرحى إلى 786 في إزمير ومدن أخرى غربي تركيا.

للمرة الأولى منذ 28 عام .. سوريا مهددة بخطر أمواج تسونامي