العثور على جثة سوري مشنوق ومعلق على أحد جسور لبنان

نشرت وسائل إعلام لبنانية خبر العثور على جثة شاب سوري يبلغ من العمر حوالي 30 عاماً، على أحد الجسور في لبنان ، وضمن ظروف غامضة عن الحادثة.

وأفادت الوسائل بأن التحقيقيات الأمنية بينت أن الشاب هو سوري الجنسية ويدعى ” أحمد محمد الأمين ” وتم العثور عليه مشنوقاً ومعلقاً على أحد الجسور، وهو من بلدة كنصفرة في جبل الزاوية التابع للريف الجنوبي في محافظة إدلب.

ولم تفصح الجهات المسؤولة عن الحادثة أية معلومات تفيد بمعرفة ملابسات الجريمة سوى أنها بدأت تحقيقاتها بعد معاينة الجثة، وستنشر التفاصيل في حال الحصول على معلومات أخرى.

ويتعرض اللاجئون السوريون في لبنان للمعاملة العنصرية القاسية وللعديد من الانتهاكات منها القتل والاغتصاب وأشكال أخرى وبطرق مختلفة.