الرئيس الأسد يجيب على سؤال حول ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة

أجرى الرئيس بشار الأسد لقاء مع وسائل إعلام روسية تحدث فيه عن الوضع الداخلي في سوريا والانتخابات الرئاسية المقبلة وتواجد القوات الإيرانية والروسية في البلاد، والحصول على لقاح فيروس كورونا.

وفي معرض إجابته على سؤال لوكالة “روسيا سيغودنيا” حول ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة قال الرئيس الأسد: “من المبكر الحديث عن ترشحي للانتخابات الرئاسية المقبلة لأنه ما يزال لدينا بضعة أشهر وأستطيع أن أتخذ هذا القرار في بداية العام القادم”.

وعسكرياً، قال الرئيس الأسد أنه يتم تحديث الجيش السوري في جميع أوجه المجال العسكري منذ عامين ، لكن لدينا أولويات، وقد لا تكون الصواريخ بالضرورة. قد تكون لدينا أولويات أخرى الآن فيما يتعلق في الصراع على الأرض.

الرئيس الأسد يجيب على سؤال حول ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة

وجدد الرئيس الأسد تأكيده على عدم وجود قوات إيرانية في سوريا “بل خبراء عسكريون يعملون مع قواتنا على الأرض”، مشيراً إلى أن مجيء الروس عام 2015 احد أهم نقاط التحول في الحرب حيث بدأ العمل المشترك لتحرير العديد من المناطق.

وبين الرئيس الأسد أن السلام بالنسبة لسورية يتعلق بالحقوق مضيفاً: “حقنا هو أرضنا، يمكن إقامة علاقات طبيعية مع “إسرائيل” فقط عندما نستعيد أرضنا”.

وعن الوضع الاقتصادي في سوريا ، اعتبر الرئيس الأسد انه من المهم جداً السعي للحصول على قروض، لكن في الوقت نفسه، لا ينبغي اتخاذ هذه الخطوة دون أن تكون لدينا القدرة على تسديد هذه القروض وإلا فإن ذلك سيشكل عبئاً وسيكون ديناً.

وفيما يتعلق بفيروس كورونا واللقاح الروسي قال الرئيس الأسد “سنناقش مع السلطات الروسية موضوع اللقاح الروسي ضد فايروس كورونا عندما يصبح متوفراً عالمياً لنحصل عليه للسوق السورية”.

المقابلة الكاملة للرئيس الأسد: