جريمة مروعة في اللاذقية .. أب يقتل طفله بالاشتراك مع زوجته

هزت جريمة مروعة محافظة اللاذقية يوم أمس الأحد ، حيث توفي طفل لم يتجاوز العشر سنوات نتيجة تعرضه لتعذيب جسدي من قبل والده وزوجته.

وأورد تلفزيون “الخبر” تفاصيل الجريمة التي حدثت في القرداحة ، مبيناً أن الطفل حمزة المعلم البالغ من العمر ٩ سنوات ، كان يتعرض لتعذيب جسدي منذ أكثر من عام على يد أبيه (ي-م) وزوجة أبيه (س-س).

ونقل الموقع عن مصدر طبي أن سبب وفاة الطفل هو إصابته صور تنفسي رضي ناتج عن تعرضه لضربة قوية بالعصا على جسمه.

وعند معاينة جثمان الطفل تبين وجود آثار تعذيب من حروق وجروح وآثار كي للجلد قديمة و رضوض منتشرة في كل جسده.

جريمة مروعة في اللاذقية .. أب يقتل طفله بالاشتراك مع زوجته

ونقل المصدر إفادات الجيران الذين أكدوا أنهم لطالما كانوا يسمعون صوت ضرب وتعذيب وصراخ وبكاء الطفل ، وازداد ذلك خلال اليومين الماضيين .

يذكر أن والد الطفل من محافظة طرطوس وهو يقطن في القرداحة بسبب عمله شرطي مرور في محافظة اللاذقية ، وقد طلق أم الطفل وتزوج بأخرى التي كانت تحرضه على ابنه بناء على الافادات.

وتستمر التحقيقات لمعرفة دوافع وأسباب جريمة القتل فيما تم اعتقال والد الطفل وزوجته من قبل الجهات المختصة .

 

اقرأ المزيد:

نوع جديد من عمليات النصب و الجرائم في سوريا .. عصابات تدير العاملات الأجنبيات