الحكم على بريطاني بالسجن 21 عاماً لتصوير نساء بعد تخديرهن واغتصابهن

حكمت محكمة بريطانية على رجل بالحبس مدة 21 عاما لتخديره 7 نساء تداء عليهن جنسياً، ومن ثم التقاطه أكثر من 20 ألف صورة لهن.

وأفادت صحيفة “ميرور” البريطانية بأن المحكمة قد قضت بسجن جيمي روجرز البالغ من العمر 32 عاماً، الذي يعمل عامل بناء، حيث كان يدعو نساء مع شركائهن الرجال وعلى فترات مختلفة لمشاركته في جلسة خمر بمنزله في لندن.

و بحسب الصحيفة أنه كان يقدم للضحايا حبوبا مخدرة، قبل البدء بالشرب، على أنها دواء لمنع الإصابة بالدوار بعد الشرب.

وعند فقدانهم الوعي كان يعتدي جنسياً على ضحاياه من النساء ومن ثم يلتقط آلاف الصور لهن وهن تحت تأثير المخدر، المخدر، كما التقط عددا من الصور له وهو يغتصب إحدى ضحاياه، ويظهر ضحاياه الرجال في الصور غائبين عن الوعي.

فيما تم اعتقاله في البداية للاشتباه به في التقاط صور غير لائقة للأطفال، لكنهم اكتشفوا تخزينه مقاطع لضحاياه والمكونة من 21000 صورة و600 فيديو في تطبيق سري عبر هاتفه.

واعترف روجرز بـ 12 حالة اغتصاب وأكثر من 30 اعتداء جنسيا على مدى 8 سنوات، وتم سجنه لمدة 21 عام.

اقرأ المزيد: فتاة أوكرانية تبيع عذريتها في مزاد علني مقابل 1.2 مليون يورو