أكثر من عشبة لا تستغنوا عنها في نزلات البرد خلال الشتاء

أثبتت أكثر من عشبة فعاليتها في علاج الأمراض وخاصة منها المرافقة لموسم الشتاء سواء الرشح او نزلات البرد.

فمع حلول فصل الشتاء أو عند حدوث تقلبات في الحالة الجوية تنتشر نزلات البرد ومع اختلاف الطرق المستخدمة تبقى الوصفات الطبيعية الأكثر شيوعاً نظراً لرفض البعض استعمال الادوية.

أكثر من عشبة تعالج نزلات البرد

– الثوم المعمر: هو من أفضل وصفات الطب البديل لعلاج نزلات البرد والانفلونزا لانه يحتوي على مضادات حيوية قوية

– البصل الاخضر: هو من أفضل العلاجات الطبيعية أنه مضاد حيوي للجراثيم وهو يعطي فوائد كبيرة لا سيما بعد نقعه في العسل طوال الليل وتناول الخلطة في النهار على فترات منتظمة.

– عشبة  الزنجبيل:

مضاد قوي ضد الجراثيم وهو مسكن لآلام العضلات والمفاصل المصاحبة للانفلونزا وخافض للحراره ومهدئ للسعال، وهو من أفضل وانجح الوصفات العشبية الطبية لعلاج الانفلونزا والتقليل من أعراضها.

– شاي الاعشاب: إن الطريقة المثلى لتخفيف حدة نزلات البرد و لتقصير مدتها الزمنية، هي بتناول شاي الأعشاب كالزيزفون والكافور والنعناع والنعناع البري كما يمكن اضافة عصير الليمون الى شاي الاعشاب لاعطاء المزيد من الفاعلية.

– الأعشاب البرية: إن عجز المرء عن السيطرة على نزلات البرد يدفعه في كثير من الأحيان الى تعزيز جهاز المناعة عبر تناول الأعشاب البرية كعشب الطير والهندباء والقراص.

كما يمكن مزج البصل مع الثوم والفلفل الأسود لتعزيز المناعة ومنع تفاقم أعراض النزلات البرد.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا