الشركة السورية للنفط : حقول الرقة ودير الزور سترفع إنتاج النفط لأكثر من 60%

أفاد مصدر في الشركة السورية للنفط بأنه تم اكتشاف حقل غاز جديد بريف دمشق في منطقة دير عطية بالتزامن مع قيامها بحفر آبار أخرى في الريف نفسه، متوقعاً أن تزيد الآبار الموجودة في دير الزور والرقة انتاج النفط في البلاد.

وقال الجيوفيزائي في دائرة التفسيرات في الشركة السورية للنفط، أحمد الشهابي لتلفزيون “الخبر” إن الحقل تم اكتشافه في منطقة دير عطية منذ فترة قصيرة بسعة 500 م مكعب وستقوم الشركة باستثماره بالإضافة إلى 21 بئراً جديداً في قارة وأبو رباح .

كما ستستثمر الشركة21 بئراً جديداً في قارة وأبو رباح والبريج ودير عطية فيما تقوم حالياً بحفرها آبار غاز جديدة في مناطق قارة وأبو رباح بالإضافة إلى صيانة وإصلاح بعض الآبار القديمة المتضررة .

ونوّه الشهابي إلى أن استعادة الحقول الموجودة في مناطق الرقة ودير الزور قد ترفع الإنتاج النفطي في البلاد بنسبة تتجاوز الـ 60% ، مبيناً أن لا يمكن حصر الأضرار التي منيت بها حقول تلك المناطق حتى الآن.

وكانت وزارة النفط والثروة المعدنية قد أعلنت عن وضع بئر دير عطية 2 في الإنتاج بتاريخ 28 أيلول المنصرم، بعمق يصل إلى 3620 متراً، متوقعةً أن تتراوح إنتاجيته بين 450 – 600 ألف متر مكعب من الغاز يومياً، وحوالي 150 برميل من متكثف الغاز الطبيعي.

بينما يقع بئر دير عطية 1 ضمن مشروع استثمار حقول شمال دمشق، بعمق 3ي741 متراً طولياً تم حفرها منذ 2009 وإغلاقها خلال الحرب في سوريا، باحتياطي يقارب 4 مليارات متر مكعب، ويتم العمل لربطها مع حقول قارة والبريج.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا