مدرب منتخب سوريا يكشف خفايا اعتزال فراس الخطيب .. ويوجه رسالة إلى وزير الإعلام السوري

أكد مدرب منتخب سوريا لكرة القدم  فجر إبراهيم لوسائل إعلام، أن سبب الأداء السيء لـ “نسور قاسيون”، في التصفيات الآسيوية هو استقطاب عناصر جديدة شابة في الفريق.

وأضاف إبراهيم “العناصر الجديدة في المنتخب تحتاج إلى الوقت لتنسجم، ودور المجموعات هو المرحلة المناسبة لمنح الفرصة لهؤلاء اللاعبين”.

وكان منتخب سوريا تغلب على غوام (5/2)، في آخر مبارياته ضمن التصفيات المشتركة المؤهلة لمونديال 2022 وكأس آسيا 2023.

وأكمل إبراهيم “من المهم أن نحصل على نقاط في دور المجموعات، ونحنا حصلنا عليها كاملة بعيداً عن الأداء”

وبخصوص مباراة المالديف التي انتهت بفوز سوريا (2/1) ، قال إبراهيم: “مباراة المالديف.. الرطوبة أثرت على الأداء أيضاً”.

وتابع “المنتخب سيكون أفضل خلال الأدوار القادمة، ولكن الأمر يحتاج إلى وقت ونحن نعمل من أجل ظهوره بشكل أحسن”.

وبالنسبة لاعتزال فراس الخطيب.. قال فجر إبراهيم “قرار اعتزال فراس الخطيب كان شخصياً ولم يحصل أي تدخل من قبلي ولدي إثباتات حول ذلك”.

وتابع “بعد لعبة الفيلبين لم يكن الخطيب منتسب، لأي نادي وبالتالي لم استدعيه لهذا السبب”.

وتوجه مدرب “نسور قاسيون”، إلى وزير الإعلام السوري بالقول: “لدينا الإثباتات على وجود تحريض إعلامي على وسائل الإعلام الرسمية وإساءة وضغط نفسي ضد المنتخب”.

شاهد أيضاً: عمر السومة يسجل هدف بتسديدة رائعة تخرق شباك التعاون

وأضاف “من المفترض أن يكون الإعلام مسانداً للمنتخب مهما كانت الظروف”.
مراسلون – رياضة

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا