الجيش السوري يحبط هجمات لـ “داعش” في بادية حمص الشرقية

أحبطت وحدات الجيش السوري العاملة في بادية حمص الشرقية، بالتعاون مع الوحدات الرديفة والصديقة، هجمات شنها مسلحو “داعش” على عدد من نقاطها.

وقال مصدر عسكري في تصريحات نقلتها صحيفة الوطن السورية، إن الجيش أحبط عدة هجمات لمسلحي تنظيم “داعش” على عدد من نقاطه العسكرية الواقعة باتجاه الطريق الواصل ما بين منطقة الشولا حتى محيط السخنة في أقصى بادية حمص الشرقية.

وذكر المصدر أن اشتباكات عنيفة دارت واستمرت عدة ساعات، تمكن الجيش السوري خلالها من إفشال الهجمات بالكامل وإيقاع عدد من مسلحي التنظيم قتلى ومصابين، وإجبار الباقين منهم على الفرار باتجاه عمق البادية.

وشن الطيران الحربي السوري سلسلة غارات استهدفت نقاط انتشار مسلحي “داعش” على طول خطوط الاشتباك، وطالت أهدافاً متحركة للتنظيم على امتداد محيط بادية السخنة وعلى مقربة من المنطقة الممتدة إلى بادية دير الزور في أقصى ريف حمص الشرقي، ما أسفر عن إيقاع إصابات مباشرة في صفوف التنظيم وتكبيده خسائر بالأرواح والعتاد، بحسب ما أفاد به المصدر العسكري نفسه.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا