وزارة النفط : وضع بئر شرق الأرك للغاز في الخدمة بعد توقفه منذ 2011

أعلنت وزارة النفط والثروة المعدنية في سوريا عن إعادة وضع بئر شرق الأرك في الخدمة مجددا ً ، وذلك بعد توقفه عن العمل منذ عام 2011 بسبب الحرب في البلاد .
وقالت الوزارة عبر صفحتها الرسمية في فيسبوك أن الورش الفنية تمكنت من إعادة إدخال بئر شرق الأرك ٢ المتوقف عن الانتاج منذ ٢٠١١ بعد الانتقال الى طبقة جديدة منتجة .
وأوضحت الوزارة أن البئر عاد للعمل بطاقة انتاجية تقدر بـ 175 ألف متر مكعب من الغاز يوميا ً.
https://www.facebook.com/mopmr.gov.sy/posts/2371201786309338?__xts__%5B0%5D=68.ARDHWNtIQ066-tgyD_rWgrii3qzOLxQZIMT-w_azbGKtneqnjRbpyXsUNCoztng3pox5reGI9hxvVMV2wtG_tInyeaACvG2w0XxnGmLzIR8lio65QS9f_u8U-ODKzCKjY3z7o1gY0SflPQtdfhj3zHFANx7t4l9qvqcknG5Jy5JHP-nly2H4Bf1ruM4BRV1IEmzGW0GzUj-y5OfxzRfOYI-rQzKj4AkJFyD41QzG5ko1xfZ937mY0YuOn9s7jsHwwQmD5WPol-sLWouoV7vhs1Yk83hnANGrPRZsTk_DSKSGq7fKAdmTpfaFI2LgYZbCavtfbXb_7vGlDfybsaNCGA&__tn__=-R
ويقع بئر شرق آرك في ريف حمص الشرقي إلى الشمال الشرقي من مدينة تدمر الأثرية ، والذي كان سابقا ً تحت سيطرة تنظيم داعش الإرهابي
وتعمل وزارة النفط في سوريا ، بشكل دوري ، على تأمين المحروقات من إيران عبر الخط الإئتماني الثاني ، لا سيما الغاز المنزلي كون معامل تصنيع الغاز المنزلي في سوريا لا تؤمن سوى 15 % من حاجة السكان بحسب تصريحات المسؤولين .
وتعاني سوريا من نقص كبير في المحروقات والوقود نتيجة تدمير الجماعات الإرهابية حقول النفط والغاز ، بالإضافة لسيطرة الولايات المتحدة الداعمة لقوات سوريا الديمقراطية على أغزر الحقول النفطية شرق سوريا .
مراسلون