لبنان .. إيقاف “جزار الخيام” أشهر عملاء إسرائيل

أعلنت السلطات اللبنانية إيقاف عامر إلياس الفاخوري القيادي السابق في ميليشيا “جيش لبنان الجنوبي” المتعاملة مع “إسرائيل” خلال الاحتلال الإسرائيلي للبنان.

 

وقالت المديرية العامة للأمن العام في لبنان في بيان لها إنه “تم إيقاف آمر معتقل الخيام سابقاً، اللبناني عامر الفاخوري، الذي اعترف بعد التحقيق معه بتعامله مع العدو الإسرائيلي والعمل لصالحه، وأنه استحصل بعد فراره إلى فلسطين على هوية إسرائيلية وجواز سفر إسرائيلي، غادر بموجبهما الأراضي الفلسطينية”.

 

ونوه الأمن العام إلى أنه “بعد التحقيق مع الفاخوري، أحيل إلى النيابة العسكرية استناداً إلى إشارة مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي بيتر جرمانوس”.

 

وأُوقف الفاخوري الذي عاد إلى وأوقف الفاخوري الذي عاد إلى لبنان قبل أيام عبر مطار بيروت قادماً من الولايات المتحدة، “بتهمة التعامل مع إسرائيل” بموجب الحكم الصادر بحقه.

 

واحتج عشرات اللبنانين على عودة الفاخوري، منددين بدخوله الأراضي اللبنانية بسهولة ودون مساءلة، في حين تفاعل عدد كبير من النشطاء على تويتر مع هاشتاغ “جزار الخيام”، مطالبين بإيقافه وتنفيذ الأحكام الصادرة بحقه.

يذكر أن عامر إلياس الفاخوري، من جنوب لبنان، وهو القائد العسكري السابق لمعتقل الخيام الذي استعملته إسرائيل كمركز تحقيق واستجواب إثر اجتياحها لجنوب لبنان عام 1982، وغادر لبنان عام 1998 عبر فلسطين إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا