القبض على تاجر يبيع لحم الحمير لأشهر مطاعم دمشق

أفادت صحيفة “الوطن” السورية ، بأنه تم إلقاء القبض على تاجر كان يذبح الحمير في محافظة حمص ويبيع لحومها لأشهر مطاعم العاصمة دمشق .

ونقلت الصحيفة عن نقيب الأطباء البيطريين في سوريا وعضو مجلس الشعب سمير الإسماعيل، توضيحه أن نسبة اللحوم غير المراقبة صحياً التي يأكلها المواطن السوري تصل إلى ما يقارب الـ 95% ، مبيناً  أن ذلك يرجع إلى أن الأطباء البيطريين غائبين عن أداء أدوارهم في مراقبة عمليات الذبح في المسالخ ، أو مراقبة اللحوم التي يتم إدخالها إلى المستشفيات وتقديمها إلى المرضى ، وخاصة بعد أن قامت وزارة الصحة بفصل ما يقارب الـ 30 طبيب بيطري من المتعاقدين معها.

وأشار الإسماعيل إلى أن  غالبية الأطباء البيطريين يعملون حالياً في القطاع الخاص ولا يعملون  في  الوظائف الحكومية.

وكشف أن هناك 11 وزارة سورية بحاجة إلى أطباء بيطريين لكن لا يوجد فيها ملاك لهم وذلك جراء ” قدم الأنظمة الداخلية في الوزارات “.

وختم الإسماعيل كلامه قائلاً: “جرى في الفترة الأخيرة اتفاق بين النقابة و الوزارة على فرز أطباء إلى الجولات التي تقوم بها الوزارة من اجل مراقبة المطاعم في كل من دمشق و حلب و السويداء، مع الإشارة إلى أن مشاركتهم مجانية دون وجود أي عقد يضمن لهم راتباً شهرياً “.

جدير بالذكر أن عدد الأطباء البيطريين في سوريا  يبلغ 4500 ألف طبيب تقريباً ، منهم 200 فقط منتسبون إلى النقابة .

وكانت محافظة دمشق قد أصدرت شهر حزيران الفائت مجموعة قرارات بالإغلاق لـ مطاعم و محلات و مستودعات تجارية و فندق جراء مخالفتهم للشروط الصحية .

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا