مراسلون

معرض دمشق الدولي .. عشرات الشركات الإماراتية والعمانية مستعدة للإستثمار في سوريا

حققت دولة الإمارات العربية المتحدة و سلطنة عُمان حضوراً قوياً في معرض دمشق الدولي في دورته 61 من خلال مشاركة وفدين كبيرين من رجال الأعمال وعشرات الشركات الكبرى.
وذكرت وكالة “سبوتنيك” أن قد أعضاء الوفدين أبديا رغبة في الإسهام والمشاركة في إعادة إعمار سوريا وتحسين الأجواء والعلاقات والمناخات الاقتصادية مع سوريا.
كما عبر الوفدان عن اهتمامهما في الاستثمار في قطاعات الزراعة والمواد الغذائية والمعادن والطاقة الكهربائية والبناء والسياحة.
و قال الأمين العام لغرف التجارة والصناعة في الإمارات حميد بن سالم “نحن نشارك بوفد من القطاع الخاص الإماراتي يضم 50 شخصاً من رجال الأعمال والشركات في الإمارات لكي نطلع على الفرص الموجودة في سوريا عبر معرض دمشق الدولي، وكذلك لتحقيق التقارب بين القطاع الخاص الإماراتي و القطاع الخاص السوري”.
من ناحيته، قال عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عُمان عبيد حمد اليعقوبي أن “معرض دمشق يعتبر من أهم المعارض”، مضيفاً “مشاركتنا هذا العام  في معرض دمشق الدولي هي الأقوى حيث بلغ عدد الشركات العمانية المشاركة /60/ شركة”.
بدوره، قال رئيس مجلس إدارة مجموعة نبراس للاستثمار العمانية ثامر سعيد الشنفري “عقدنا مع الجانب السوري اجتماعاً في هيئة الاستثمار السورية حيث تم عرض مشاريع استثمارية عديدة وكان هناك تجاوب كبير من المستثمرين العمانيين لبدء الاستثمار في هذه المشاريع ونسعى للتباحث بين غرف التجارة في البلدين للاتفاق على بدء مراحل هذا الاستثمار”.
وأضاف “لدينا رغبة كبيرة جداً بالاستثمار في قطاعات الزراعة والمعادن، فسوريا لديها ثروات طبيعية ومعدنية كبيرة جداً ويجب أن تعود مجدداً إلى أفضل ما يمكن نظراً للإقبال العالمي الكبير على هذا القطاع”.
ولم تعلن إدارة المعرض عن ماهية الوفود المشاركة في المعرض، في حين تحدثت “سانا” سابقا عن مشاركة رجال أعمال من العراق وعمان والإمارات ولبنان وإيران.
وانطلقت فعاليات معرض دمشق الدولي الدورة 61 مساء الأربعاء، بحضور  38 دولة وعدد من رجال الأعمال والشركات والأجنبية والعالمية، وتستمر الفعاليات حتى 6 أيلول المقبل.

التعليقات مغلقة.