على طريقة النصرة ..مسلحو المعارضة السورية يعدمون رجلين في ريف حلب

أقدم مسلحون يتبعون لفصائل المعارضة السورية المسلحة في ريف حلب على قتل شخصين اثنين رمياً بالرصاص بتهمة الخيانة وزرع عبوة ناسفة في سيارة أحد مسؤولي ميليشيات ما يعرف بـ ” الجيش الحر ” .

وذكرت تنسيقيات المسلحين عبر مواقع التواصل ، بحسب ما رصد مراسلون ، أن مسلحين من ميليشيات درع الفرات والمدعومة من تركيا، أعدموا شخصين اثنين رمياً بالرصاص بشكل مباشر، في مدينة جرابلس بريف حلب الشمالي الشرقي، بتهمة الخيانة وزرع عبوة ناسفة بسيارة أحد المسؤولين في “الجيش الحر” الملقب” أبو علي تكسي”.

وسببت حادثة قتل الشخصين بحسب التنسيقيات إلى اندلاع غضب شعبي كبير في مدينة جرابلس بريف حلب

وتقع مدينة جرابلس بريف حلب تحت سيطرة ميليشات درع الفرات المدعومة من تركيا وذلك منذ أيلول عام 2016 بعد معارك مع تنظيم “داعش” الإرهابي ضمن الجزء الثاني من عملية درع الفرات التي شنتها قوات عسكرية تركية بالمشاركة مع ميليشيات ” الجيش الحر ” والقوات الجوية للتحالف الدولي بقيادة واشنطن.

وتضم فصائل درع الفرات عدة ميليشات مسلحة تشكلت من مجموعة من اللصوص ومجرمي الحرب وأصحاب السوابق ، والذين لا يزالون يمارسون إجرامهم عن طريق السرقة والخطف و الاغتصاب وفرض الأتوات على الأهالي في عفرين

اقرأ المزيد : المعارضة السورية تسرق و تعفش عفرين ( صور )

المصدر : مراسلون + وسائل التواصل

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال