ميريام فارس تعتذر للمصريين .. ودعوى مستعجلة لمنع دخولها البلاد

توجهت الفنانة اللبنانية ميريام فارس باعتذار للشعب المصري بعد تصريحها الأخير الذي قالت فيه إنها أصبحت ثقيلة على مصر ومتطلباتها زادت.

ونشرت فارس عبر صفحتها في فيسبوك بيان اعترت فيه من المصريين عن الإساءة التي صدرت منها في حق مصر، موضحةً أن التعبير خانها ولهجتها اللبنانية لم تسعفها.

وقالت فارس في البيان: “أتوجه بكلامي للشعب المصري الحبيب، كان جوابي واضحاً أنه مع مرور الوقت كبرت وتطورت فنيًا وأصبحت متطلباتي أكبر وصارت شوي تقيلة على مصر، بما معنى كبرت متطلباتي على المتعهدين المصريين الذين كنت أتعامل معهم في بداياتي”.

وتابعت : ” أنا لم أتعالى على زملائي الفنانين .. ولم أتعالى على الشعب المصري .. وفي كل مقابلاتي الصحفية أقول واعيد انني انطلقت من لبنان ولكن نجومتي منحتني اياها مصر”.

واختتمت: ” لا أحد يحاول يزايد على محبتي واحترامي وتقديري لجمهورية مصر العربية والشعب المصري الحبيب، يؤسفني انا لهجتي اللبنانية وردي المختصر فتح مجالاً لجدال كبير وسوء تفاهم أكبر.. اعتذر من الشعب المصري فقد خانني التعبير باللبناني “.

من جهة أخرى، قام المحامي المصري المثير للجدل، سمير صبري برفع دعوى مستعجلة ضد ميريام فارس لمنعها من دخول البلاد بسبب تلك التصريحات، وقال: “زيادة أجر ميريام فارس ليس مبرر لتقول إنها صارت ثقيلة على مصر ومعظم نجوم الصف الأول في لبنان أقاموا حفلات في مصر مثل إليسا ونانسي وراغب علامة وحتى العظيمة ماجدة الرومي وقائمة طويلة والكل يعلم أنهم يتقاضون أجورًا كبيرة تفوق ميريام بكثير “.

 

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال