جدل في السعودية بعد إهداء ختم الرسول إلى فنانة شاركت في أدوار فاضحة

أشعل تكريم الفنانة المصرية سمية الخشاب وحصولها على درع بشكل ” ختم النبي محمد ” مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية وانتقادات لاذعة للجهة التي كرمتها.

وكرّمت جميعة المنتجين والموزعين السعوديين الفنانة المصرية سمية الخشاب ضمن فعالية “ملتقى المرأة السعودية الثالث” وحصلت “الخشاب” بهذه المناسبة على درع “ختم الرسول” كما يُعرف في المملكة.

وعلّقت الفنانة المصرية على الجائزة بأن منحها هذا الدرع هو وسام شرف على صدرها بما يحمله من معاني الحب والسلام والبركة.

وهاجم عدد كبير من الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية حصول “الخشاب” على الجائزة وانتقدوا حصولها على درع “ختم الرسول”، وذهب البعض بأنها لا تستحق أصلاً أن تطأ أرض المملكة كونها لم تقدم شيء يستحق التكريم عليه كما أنها شاركت في أعمال سينمائية فاضحة.

الانتقادات الكبيرة التي تعرضت لها اللجنة المنظمة دفعتها لإصدار بياناً حول الحادثة أكدت خلاله أن ما يتم الترويج له على الانترنت غير صحيح.

وجاء في البيان أن جهة مصرية طلبت من اللجنة مشاركة سمية الخشاب في الملتقى كونها تشغل منصب رئيسة جمعية الثقافة والفن وتابع البيان بأن مشاركة الفنانة المصرية ستقتصر على كلمة ستعبر من خلالها عن قيمة المرأة السعودية بعيون خارجية.

وأكد البيان أن التكريم في الملتقى كان للنساء السعوديات فقط وبناء عليه كُرِمت 8 سيدات من المملكة لتميزهن في المجالات العلمية المختلفة.

يشار إلى أن الفنانة المصرية سمية الخشاب نشرت مقطع فيديو على تويتر يظهر سعادتها بالحصول على الجائزة والدرع من قبل اللجنة المنظمة.