The news is by your side.

بسبب سوريا .. فرنسا تعاقب شركة طيران إيرانية

أعلنت السلطات الفرنسية اليوم، أنها ألغت تصريح التشغيل الخاص لـ شركة طيران إيرانية، للاشتباه في أن طهران تستخدم الشركة لأغراض عسكرية.
ونقلت وكالة الأنباء “رويترز” عن ثلاثة مسؤولين فرنسيين، أن باريس منعت شركة طيران “ماهان إير” من مواصلة عملها في فرنسا، اعتباراً من أول نيسان المقبل.
وجاء القرار في خطوة مشابهة لما فعلته السلطات الألمانية بداية العام الحالي، حيث أوضحت مصادر دبلوماسية أن هذا الإجراء جاء بسبب نقل شركة طيران “ماهان إير”، قوات ومعدات عسكرية من إيران إلى سوريا، وغيرها من مناطق النزاعات في الشرق الأوسط.
ويأتي هذا القرار في ظل الضغوط الأمريكية المتواصلة على القطاعات والشركات الاقتصادية الكبرى في العالم، وحكومات الدول الحليفة وخاصة دول الاتحاد الأوروبي، لمنع تعاملاتها التجارية وعلاقاتها مع إيران.
يذكر أن الإدارة الأمريكية قد فرضت عقوبات اقتصادية واسعة على إيران، بعد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انسحابه من الاتفاق النووي، وشملت هذه العقوبات شركة طيران “ماهان إير”، واتهمتها وزارة الخزانة الأمريكية بمساعدة الحرس الثوري الإيراني في “دعم الإرهاب” ونقل معدات وأسلحة إلى سوريا.