حقيقة مقولة الشرطية الفرنسية : ” لا تخربوا وطنكم مثل العرب ” .. ماذا قالت بالضبط !

أظهرت تقارير إخبارية حقيقة ما تم تداوله مؤخراً مستخدمو مواقع التواصل عن سيدة فرنسية زعم البعض أنها شرطية و تدعو المتظاهرين ضمن حراك “السترات الصفراء” إلى تجنب تخريب بلدهم كما فعل العرب .

ويبدو أنه كان فهماً مغلوطاً لما حدث حيث قال بعض المعلقين أن السيدة الغاضبة شرطية فرنسية، وتبين لاحقاً أن الأمر يتعلق بمحتجة ترتدي لباسا شبيها بالبذلات العسكرية.

ولم تشر المتظاهرة الفرنسية الغاضبة في حديثها إلى العرب بأي صورة، بل وجهت حديثها لعناصر الشرطة في العاصمة باريس، قائلة: “من العار عليكم أن تفعلوا بنا هذا، نحن لسنا مسلحين”.

ودعت المتظاهرة الشرطة إلى الانضمام لجموع الغاضبين في الشارع، حتى “يناضلوا لأجل نسائهم وأطفالهم” بحسب قولها.

وكانت فرنسا أعلنت أمس السبت السيطرة الكاملة على التظاهرات كما أخلت الشرطة شارع الشانزليزيه تماما من المحتجين، بعد تظاهرات مستمرة استخدمت الشرطة فيها الغاز المسيل للدموع .

ولتهدئة الاحتجاجات، علقت فرنسا رفع أسعار الوقود، استجابة لمطالب المحتجين، كما دعت للحوار، إلا أن ممثلي “السترات الصفراء” رفضوا ذلك لأسباب أمنية.

اقرأ المزيد : سوريا : برلماني سوري يطالب الحكومة بفرض عقوبات على فرنسا 

ويشار إلى أن فرنسا شهدت منذ 17 تشرين الثاني الماضي، اندلاع احتجاجات على زيادة الضريبة على أسعار الوقود ترافقت بأعمال عنف وتعرض بعض الممتلكات للتخريب والنهب.

مراسلون