بالفيديو .. الطائرات الأمريكية تقصف شرق دير الزور بـ الفوسفور الأبيض

أظهر شريط فيديو نشره تنظيم داعش الإرهابي قيام طائرات التحالف بقيادة الولايات المتحدة بقصف مواقع تخضع لسيطرة التنظيم شرق مدينة دير الزور بالفوسفور الأبيض المحظور دوليا ً .

ونشرت وكالة ” أعماق ” الناطقة باسم التنظيم شريط الفيديو ، الاثنين 5 تشرين الثاني ، وهو يظهر لحظة انفجار القنابل العنقودية المحملة بالفوسفور الأبيض في سماء منطقة هجين الخاضعة لسيطرة التنظيم في الضفة الشرقية لنهر الفرات .

مصادر أهلية في دير الزور ذكرت اليوم الاثنين أن طائرات تابعة لـ “التحالف الدولي” الذي تقوده الولايات المتحدة قصفت اليوم الأحياء السكنية في بلدة الشعفة بريف مدينة البوكمال ما تسبب باستشهاد 3 أطفال وإصابة العديد من المدنيين بجروح.

ولفتت المصادر إلى أن “التحالف” يتعمد قصف منازل المدنيين في البلدة تحت ذريعة استهداف إرهابيي “داعش” مشيرة إلى أن عدوان التحالف المستمر تسبب بتشريد وتهجير مئات المدنيين الذين أصبحوا بلا مأوى نتيجة تدمير منازلهم.

ويأتي العدوان على بلدة الشعفة بعد أقل من 48 ساعة على مجزرة في بلدة هجين ارتكبها طيران التحالف استشهد فيها 15 مدنيا أغلبهم من النساء والأطفال حيث ينفذ التحالف منذ عدة أيام غارات هي الأعنف على المنطقة منذ عدة أشهر.

وتقود الولايات المتحدة تحالفا غير شرعي ومن خارج مجلس الأمن بزعم محاربة تنظيم “داعش” الإرهابي في سوريا في حين استهدفت معظم غارات هذا التحالف السكان المدنيين وتسببت بعشرات المجازر وتدمير البنى التحتية والمنشآت الحيوية كما تسبب بتدمير مدينة الرقة بشكل شبه كامل.

إلى ذلك أكدت مصادر أهلية في مدينة هجين شرق مدينة دير الزور بنحو 110 كم سقوط قنابل مصنعة من الفوسفور الأبيض المحرم دوليا أطلقتها طائرات “التحالف” على منطقة السوق الجديد في البلدة.

وتعد قنابل الفوسفور الأبيض “دبليو بي” من أخطر الأسلحة المحظورة في العالم، التي استخدمها الجيش الأميركي على نطاق واسع في حرب فيتنام، ويستخدمها حاليا في سوريا، التي تقوم فيها طائراته بتنفذ غارات جوية ضمن تحالف عسكري بقيادتها.

وأعلن مركز المصالحة الروسي في سوريا عن أن طائرتين أميركيتين من طراز “إف-15” هاجمتا مدينة دير الزور بأسلحة فوسفورية محظورة، يوم 9 سبتمبر/ أيلول، حسبما صرح الفريق فلاديمير سافتشينكو، رئيس المركز.

 

المصدر : مراسلون + وكالات

قد يعجبك ايضا