العراق يعلن السيطرة على كامل الشريط الحدودي مع سوريا

أعلن قائد حرس الحدود العراقي حامد الحسيني، أن القوات العراقية تمكنت من السيطرة على كامل الشريط الحدودي مع سوريا.

 

ونقلت وكالات أنباء، عن الحسيني، قوله في تصريح صحفي أدلى به أثناء جولته على الشريط الحدودي، يوم السبت، أنه “تمّ تأمين كامل الحدود البرية مع سوريا على امتداد أكثر من 600 كلم من أي محاولات تسلل مستقبلية من الجانب السوري”.

 

وأشار إلى أن “سياجا أمنيا مكونا من الأسلاك الشائكة المزودة بأبراج مراقبة نُصبت بدءا من منطقة المثلث العراقي السوري الأردني وصولا إلى نهاية المنطقة الشمالية لنهر الفرات بمدينة القائم، في أقصى غرب محافظة الأنبار.”

 

و أنجزت قوات حرس الحدود العراقية أعمال نصب سياج حديدي فاصل على الحدود العراقية السورية تمهيدا لنصب كاميرات حرارية عليه للحد من عمليات تسلل الإرهابيين عبر الحدود.

كما  سيتم إنشاء جدار شائك وأبراج كونكريتية ودوريات متناوبة جوالة على الشريط الحدودي بين العراق وسوريا، بجهود ذاتية صرفة، وبأقل التكاليف.

وتعتبر هذه الخطوة الأولى في عمل قيادة قوات حرس الحدود العراقي في تأمين الحدود بأنظمة متطورة.

ولا يزال العراق يعاني من المشاكل الأمنية الملموسة بسبب أنشطة خلايا “داعش” ، بالرغم من إعلان الحكومة عن دحر التنظيم عسكريا في البلاد في حين ما زال تنظيم “داعش” يحتفظ ببعض الجيوب في سوريا في المنطقة الصحراوية القريبة من الحدود المشتركة مع العراق ينتشر فيها بضعة آلاف من المقاتلين، من دون أن يكون له مقرات.

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال
قناة مراسلون على التلغرام .. اضغط هنا