توقيع وثيقة هامة بين ترمب وكيم.. وحديث عن تغير عالمي

وقع الرئيس الأميركي دونالد ترمب وزعيم كوريا الشمالية وثيقة هامة وشاملة بحسب ما وصفها ترمب ، الثلاثاء بعد اجتماعين سابقين في فندق كابيلا في جزيرة سانتوسا في سنغافورة.

وبعيد التوقيع، أكد ترمب أنها شملت كافة الملفات، قائلاً: “إنه لشرف كبير لنا أننا نوقع على الوثيقة”.

وأضاف قائلاً: “عقدنا اجتماعا تاريخيا وفتحنا صفحة جديدة بين البلدين.”

كما شدد على أن العالم سيشهد تغيرات كبيرة على ضوء هذه اللقاءات

وقال ترمب: “العلاقات مع كوريا الشمالية ستكون مختلفة تماما عنها في الماضي”.

إلى ذلك، أشار إلى أن نزع الأسلحة النووية سيبدأ “سريعا جدا”

عهد جديد

من جهته، عبر كيم يونغ أون عن امتنانه للرئيس ترمب لعقد هذا الاجتماع.

كما أشاد بما وصفه بـ”اللقاء التاريخي” مع ترمب وتعهد “بطي صفحة الماضي”.

وقال زعيم كوريا الشمالية: “عهد جديد يبدأ بعد الاجتماع التاريخي والعالم سيشهد تغييرا كبيرا”.

العربية.نت

قد يعجبك أيضا

Comments are closed.