قوات سوريا الديمقراطية تسيطر على بلدة هامة على الحدود السورية – العراقية.

قالت مصادر إعلامية معارضة إن قوات سوريا الديمقراطية استطاعت السيطرة على أهم بلدة حدودية مع العراق في الضفة الشرقية لنهر الفرات جنوب الحسكة .

و أوضحت المصادر أن قسد فرضت سيطرتها على بلدة الباغور الحدودية مع العراق بعد معارك شاركت فيها وحدات عراقية وباسناد من طيران التحالف الدولي .

ويأتي تقدم قوات سوريا الديمقراطية ” قسد ” على الحدود السورية – العراقية بعد فشلها في التقدم باتجاه بلدة الهجين الخاضعة لسيطرة التنظيم ، حيث تكبدت خسائر كبيرة في الأرواح و العتاد قبيل تغير مسار الخطة الموضوعة للسيطرة على ما تبقى من مواقع لداعش شرق الفرات .

وكانت قسد قد تقدمت باتجاه الحدود العراقية بتنسيق من الجانب العراقي ، واستطاعت السيطرة على 21 كم من الحدود قبيل وصولها إلى بلدة الباغور والتي تراجع منها إرهابيو التنظيم إلى بلدات الهجين والشعفة .

وكان مصدر عراقي قد أكد تنفيذ الطيران العراقي لغارت جوية داخل الأرضي السورية ، مستهدفا أحد مراكز القيادة جنوب منطقة الدشيشة شرق الفرات ، وذلك بحسب ما افادت به قناة السومرية .

إقرأ المزيد : غارات جوية عراقية داخل الأراضي السورية ( فيديو ) 

المصدر : مراسلون

يرجى عدم نسخ اكثر من 30 % من المقال