موسكو تنفي ادعائات البنتاغون باستهداف الطيران الروسي لقوات سورية الديمقراطية في دير الزور

نفت وزارة الدفاع الروسية ادعائات البنتاغون بشن غارة جوية على مواقع لقوات سورية الديمقراطية , المدعومة من التحالف , شرق دير الزور

وقالت الوزارة في بيان لها اليوم الاحد 17 أيلول ,  إن قواتها أبلغت الجانب الأمريكي مسبقا بحدود عملياتها العسكرية في دير الزور، ولم ترصد خلال الأيام الأخيرة أي معارك بين داعش وقوات أخرى شرق نهر الفرات.

وقال الجنرال إيغور كوناشينكوف المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية الأحد في بيان “الطائرات المقاتلة الروسية في سوريا تضرب أهدافا محددة، والولايات المتحدة تم إعلامها مسبقا بحدود العملية العسكرية في دير الزور”.

وعلق كوناشينكوف على بيان البنتاغون الذي أشار إلى أن المقاتلات الروسية استهدفت قوات سوريا الديمقراطية، بقوله “من أجل تجنب تصعيد غير مرغوب، فإن قيادة القوات الروسية المتواجدة في سوريا وعبر قنوات الاتصال القائمة، أعلمت الشركاء الأمريكيين مسبقا بحدود العملية العسكرية فى دير الزور”.

وأضاف البيان أنه “في إطار هذه العمليات يجري استهداف الإرهابيين، وتدمير أسلحتهم وعرباتهم على الضفتين الغربية والشرقية لنهر الفرات” مشيرا إلى أن”القوات الروسية في سوريا لا تضرب سوى أهدافا يجري تحديدها وتأكيدها في المناطق التي يسيطر عليها ويتمركز فيها تنظيم داعش”.

المصدر: انترفاكس

 

الأكثر مشاهدة الآن