خريطة محدثة لمحاور الهجوم في مدينة دير الزور 9/9/2017

اكد مصدر عسكري لموقع مراسلون سيطرة وحدات الجيش السوري على تلة علوش الاستراتيجية وعدد من التلال المحيطة غرب منطقة المقابر في مدينة دير الزور , اثر مواجهات عنيفة مع ارهابيي داعش .

وتبعد تلة علوش عن محيط مطار دير الزور العسكري ما يقارب 2 كم , وتفصلها عنه منطقة المقابر وعدد من التلال الحاكمة والتي تقع تحت سيطرة تنظيم داعش .

وتهدف وحدات الجيش للوصول الى مطار دير الزور العسكري وتامين طريق امداد له عبر التقدم جنوب منطقة المقابر باتجاه جبل الثردة الاستراتيجي المحيط بالمطار والذي سيطرعليه تنظيم داعش بعد تعرض قوات الجيش السوري لقصف من طيران التحالف الدولي .

وكانت وحدات الجيش قد وسعت نطاق سيطرتها في محور اللواء 137 حيث التقت بالقوات المتقدمة , وتقدما شمال تل الصنوف مسيطرة على جسر الرقة , واصبحت منطقة الامان بمحيط نقطة الالتقاء بحدود 15 كم .

وسبق واحبطت وحدات الجيش السوري المرابطة في المطار خلال سنوات الازمة السابقة مئات الهجمات من قبل مسلحي المعارضة سابقا , وبعدها تنظيم داعش والذي قتله من عناصره على اسوار المطار الآلاف بينهم مئات الانتحاريين .

وفي محور السخنة – دير الزور , سيطرت وحدات الجيش السوري المتقدمة على حقل التيم النفطي جنوب المدينة , كما سيطرت القوات على بلدة المالحة شمال منطقة الشولا , وباتت تفصل القوات للوصول الى دوار البانوراما بحدود 10 كم .

ويهدف التقدم للوصول الى منطقة البانوراما في مدينة دير الزور وبالتالي فتح طريق امداد بري ثان الى المدينة .

الخريطة بدقة عالية في المرفقات , او عبر الرابط الخارجي بالضغط هنا .

 

 

الأكثر مشاهدة الآن