تعزيراً للمصالحات الوطنية, اخلاء سبيل 79 موقوفاً , صور + التفاصيل

في اطار تعزيز المصالحات الوطنية أخلي اليوم سبيل 79 موقوفا معظمهم من ريف دمشق , وقال أمين فرع ريف دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور همام حيدر في كلمة له خلال إخلاء سبيل الموقوفين في مبنى المحافظة إنه ,بمناسبة عيد الأضحى المبارك ودعما لجهود المصالحات الوطنية ونتيجة الاندفاع الشعبي تم اليوم إطلاق سراح نحو 80 شخصا من الذين غرر بهم من أبناء المحافظة والمحافظات الأخرى.

ودعا حيدر المخلى سبيلهم إلى “الاستفادة من أخطاء الماضي ورسم المستقبل بما فيه مصالحة الوطن وخلق البيئة المناسبة للاندماج مع المجمتع بالشكل الصحيح وعدم التفريط بالوحدة الوطنية والوقوف الى جانب الجيش العربي السوري والقوى الرديفة في حربه ضد الإرهاب, مشيرا إلى أن “حماسة أهالي ريف دمشق ووطنيتهم العالية أسهمت في الحفاظ على أمن واستقرار مناطقهم وإنجاح المصالحات الوطنية”

بدوره أشار قائد شرطة ريف دمشق اللواء عصام الحلاج إلى أن “تقدم الجيش العربي السوري والقوى الرديفة والأمن الداخلي في سحق الإرهاب على امتداد الجغرافيا السورية ساعد على اندفاع الأهالي في المناطق التي تنتشر فيها التنظيمات الإرهابية لإنجاز وإنجاح المصالحات المحلية” داعيا المخلى سبيلهم إلى أن “يكونوا أعضاء فاعلين في بناء سورية وإعمار ما دمره الإرهاب من بنى تحتية والمحافظة عليها”.

من جهته بين نائب محافظ ريف دمشق راتب عدس أن المحافطة “وجهت الأجهزة التابعة لها بتسهيل أمور كل من أخلي سبيلهم وحل أي مشكلة يمكن أن تتعرضهم مستقبلا وتسوية أوضاع الموظفين ومساعدتهم بالعودة إلى دوائرهم وفق الأسس المعتمدة لدى الوزارة المعنية” مؤكدا أن “أبواب العودة إلى حضن الوطن مفتوحة وأن جهود المصالحات مستمرة والتي ستتوج في المستقبل القريب بمصالحة شاملة على مستوى سورية”.

وتم في الـ 24 من حزيران الماضي إخلاء سبيل 672 موقوفا في عدد من المحافظات أغلبهم من سجن دمشق المركزي وذلك في إطار تعزيز المصالحات الوطنية.

المصدر :  سانا

الأكثر مشاهدة الآن