بالخريطة || 6 كم تفصل الجيش السوري عن دخول ريف الرقة الشرقي من دير الزور

تتابع وحدات الجيش السوري عملياتها العسكرية في ريف دير الزور الغربي وعلى طول ضفاف الفرات الغربية وسط تقدم كبير وسيطرة على عدد اضافي من البلدات

حيث اكد مصدر عسكري لموقع مراسلون سيطرة وحدات الجيش – قوات النمر – على بلدات حلبية و زلبية والقصبي و جبل القصبي و الشيحة و الحمى شامية و بلدة معدان عتيق والتي تعد من أخر بلدات ريف دير الزور الغربي على ضفاف نهر الفرات .

وتفصل وحدات الجيش السوري أقل من 6 كم فقط للوصول الى بلدة معدان اخر قلاع تنظيم داعش في ريف الرقة الشرقي , والدخول إلى الحدود الادارية من محور دير الزور .

وتهدف وحدات الجيش السوري من هذا التقدم إلى السيطرة على كامل البلدات الواقعة على ضفاف نهر الفرات الغربية والالتقاء بالقوات المرابطة في ريف الرقة الشرقي بمحور بلدة غانم علي , وبالتالي فرض حصار على منطقة واسعة بين ريفي الرقة ودير الزور ” الخريطة ” .

وفي محور مدينة دير الزور , تمكنت وحدات الجيش السوري والقوات الرديفة من السيطرة على بلدة خشام الواقعة على الضفاف الشرقية لنهر الفرات وذلك بدعم جوي من المقاتلات الروسية , في حين تتواصل الاشتباكات بين الجيش السوري وارهابيي داعش بمحور حويجة صكر مع تحقيق الوحدات تقدما في المنطقة بدعم مدفعي مكثف .

من جهتها تحاول قوات سورية الديقراطية ” قسد ” التقدم باتجاه حقول الغاز والنفط في المنقطة الشرقية لنهر الفرات , حيث افاد تقارير اعلامية موالية لقسد ان قواتها تتقدم باتجاه حقل كونيكو شمال بلدة خشام والتي يسيطر عليها الجيش السوري .

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد حذرت الولايات المتحدة بان القوات الروسية ستسخدم كافة الوسائل المتاحة في ضرب ” قسد ” في حال اعتدائها على الجيش السوري و القوات الروسية ضمن الحملة الحالية في دير الزور .

المصدر : موقع مراسلون .

الخريطة بدقة عالية , في المرفقات , او اضغط هنا 

الأكثر مشاهدة الآن