اغتيال معارضة سورية وابنتها في إسطنبول طعنا بالسكين .

عثرت السلطات التركية على الناشطة السورية المعارضة عروبة بركات (60 عاما) وابنتها الإعلامية حلا بركات (22 عاما) مقتولتين في منزلهما بمدينة إسطنبول.

وكالة الأناضول للأنباء نقلت عن مصادر أمنية أن أصدقاء الشابة حلا بركات أبلغوا الشرطة التركية عن فقدان الاتصال بها، بعد تغيبها عن العمل ليومين متتالين.

وأكدت المصادر للوكالة أن الشرطة توجهت إلى المنزل الذي تسكن فيه الشابة السورية مع والدتها في منطقة “أسكودار“، لتعثر علن جثتي السيدتين، ملفوفتين بأغطية.

وأكدت مصادر متقاطعة أن الشابة ووالدتها قتلتا طعنا بالسكين.

ومن جهتا نعت قناة ” الاورينت المعارضة ” الناشطة حلا بركات , حيث كانت تعمل كصحفية للقناة في تركيا .

المصدر : وكالات

الأكثر مشاهدة الآن