الأربعاء 08 يوليو 2020
الساعة 14:02, دمشق
106454421_1137855563265633_4082778825684647962_n.jpg

وزارة الداخلية: إلقاء القبض على مرتكبي جريمة قتل و اغتصاب وحرق عائلة بكاملها في بيت سحم بريف دمشق

الساعة 23:38 بتوقيت دمشق

ارتكب رجلان جريمة قتل مروعة بحق ثلاثة أطفال ووالدتهم في بلدة بيت سحم بريف دمشق.

حيث ورد بلاغ لمركز شرطة ببيلا بريف دمشق عن نشوب حريق ضمن أحد الشقق السكنية في بلدة بيت سحم، وتم إرسال دورية لإخماد الحريق من قبل فوج إطفاء دمشق والسيدة زينب.

وخلال الكشف على الشقة عثر على جثة امرأة متفحمة مكبلة اليدين، وقد تعرضت لعدة طعنات بواسطة أداة حادة بكافة أنحاء جسدها، وعثر على زوجها المدعو "ياسر" وأولادهم الثلاثة ( بشار تولد 2009 ) و ( هيفاء تولد 2011 ) و ( عبد الرحمن تولد 2016 ) مصابين أيضاً بعدة طعنات في كافة أنحاء الجسم ومكبلي الأيدي.

106541094_1137855753265614_3559255452493064103_n.jpg
 

وأفاد والد "ياسر" بأن اتصالاً ورده من ابنه قبل أن يتم نقله إلى المشفى أخبره فيه بإقدام شخص يدى ( محمد عمر ) وبرفقته شخص آخر على طعنه وطعن أولاده واغتصاب زوجته وطعنها عدة طعنات ثم أحرقا المنزل ولاذا بالفرار .

وأشار الوالد إلى أن "محمد عمر" كان يعمل لدى ولده ضمن المنزل في أعمال ترميم المنزل.

وتمكن عناصر شرطة ببيلا من إلقاء القبض على المدعو ( محمد عمر مصطفى ) قبل محاولة هروبه إلى خارج مدينة دمشق وريفها.

وخلال التحقيق معه اعترف بالتخطيط للسطو على منزل المدعو ياسر بالاشتراك مع المدعو ( محمد مرزوق )، وعند إرسال دورية إلى شريكه في الجريمة قام باطلاق عدة عيارات نارية باتجاه عناصر الدورية محاولاً الفرار ولكن تم إلقاء القبض عليه .

106489598_1137855669932289_8378767583578236975_n.jpg
 

واعترفا بالدخول إلى المنزل بحجة أنهما سيتناولان القهوة مع صاحب المنزل كونهما كانا يعملان سابقًا لديه في أعمال الصحية والترميم وأنهما على معرفة به وأنه من الأشخاص الميسورين الحال، وبعد دخولهما المنزل قاما بمغافلة صاحب المنزل ياسر وطعنه عدة طعنات بمختلف أنحاء جسده ، ومن ثم قاما باغتصاب زوجته بعد أن قاما بتكبيلها وعصب عينيها، ومن ثم قاما بطعنها عدة طعنات بكافة انحاء جسدها وبعدها قاما بقتل الأطفال الثلاثة بطعنهم باداة حادة ( سكين ) و قاما بسرقة مبلغ مالي ثم حرق المنزل لإخفاء معالم الجريمة.

106505164_1137855629932293_8108553275065210765_n.jpg
 

وأفاد أحد الجوار عند مشاهدته للدخان يخرج من المنزل قام مع عدد من الجوار بخلع الباب و وتمكنوا من إخراج صاحب المنزل الذي كان مايزال على قيد الحياة وقام بإعلامهم وإعلام والده هاتفياً بما حصل، وتم إخراج الأطفال ووالدتهم ونقلهم إلى مشفى دمشق مع والدهم، وفارق الأطفال الثلاثة مع الأم الحياة، ومايزال الوالد بحالة حرجة في المشفى .

وتمت مصادرة أداة الجريمة "سكين" استرداد المبلغ المالي الذي قاما بسرقته من المنزل بعد فعلتهما وهو 260 الف ليرة سورية ومصادرة البارودة الروسية التي قام الملقى القبض عليه محمد مرزوق باشهارها على عناصر الدورية واطلاق النار عليهم منها.

82279920_1137855709932285_5764828901466527383_n.jpg