الأربعاء 08 يوليو 2020
الساعة 22:21, دمشق
تصريحات هامة لوزير التربية بخصوص الامتحانات واحتمال تسجيل إصابة كورونا بين الطلاب

تصريحات هامة لوزير التربية حول الامتحانات واحتمال تسجيل إصابة كورونا بين الطلاب

الساعة 14:27 بتوقيت دمشق

عقد وزير التربية عماد العزب مؤتمر صحفي اليوم بالتزامن مع قرب العملية الامتحانية للشهادتين الثانوية والأساسية.

وقال العزب خلال المؤتمر بحسب ما نقلت وسائل إعلامية محلية أن أسئلة الامتحانات وضعت وفقاً لما يراعي جميع المستويات الفكرية، وهي سهلة وواضحة ولا تحتمل التأويل.

وبالنسبة للشق الصحي، أفاد وزير التربية بأنه تم تجهيز مراكز طوارئ صحية في المحافظات بالتنسيق مع وزارة الصحة، كما تمت تهيئة الظروف لاستقبال ما يزيد عن ٣٠ ألف طالب من القادمين من المناطق الخاضعة لسيطرة التنظيمات المسلحة.

ولفت إلى أنه قبل كل مادة وعقب انتهاء كل مادة سيتم تعقيم القاعات الامتحانية، وتأمين المعقمات لحماية الطلاب واستخدامها ضمن القاعات

 كما كشف وزير التربية عن التنسيق مع الجهات المعنية لإجراء الامتحانات للطلاب الموجودين في المناطق الخاضعة لسيطرة التنظيمات المسلحة "ريف حلب، إدلب "، وسيدخل غداً صباحاً هؤلاء الطلاب أماكن الحجر وستجري دورات تدريبية مكثفة لهم.

وبالنسبة لبلدة راس المعرة قال الوزير: "اذا لم يتم رفع الحظر عن رأس المعرة حتى بدء الإمتحان سيتم إحداث مراكز امتحانية خاصة ضمنها".

و في حال تسجيل أي إصابة بفيروس كورنا لدى أحد الطلاب، سينقل الطالب المصاب إلى مكان حجر خاص به وسيتم إيجاد حل له لإتمام امتحاناته.

وبين الوزير العزب أنهتم إلغاء موضوع الكمامة لأنه تبين بعد التباحث مع وزارة الصحة و منظمة الصحة العالمية أن الكمامة لا تقي من الفايروس.

وأشار إلى أنه تم إلغاء الدورة التكميلية لتجنب الاختلاط مضيفاً: "اعطينا ميزات للطلاب منها حذف جزء من المنهاج الذي لم يأخذه الطلاب وكذلك تم وضع عدد أسئلة اختبارية أكبر مما كانت عليه في السنوات الماضية".

وبالنسبة لموضوع قطع الاتصالات خلال فترة الامتحانات، قال: "نحن لا نحبذ قطع الاتصالات خلال العملية الامتحانية ولكننا سنستمر بذلك هذا العام وندرس البديل في العام القادم".

يذكر أنه بلغ عدد الطلاب والتلاميذ المسجلين للامتحانات ٥٥٧٣٤٥ طالب وطالبة موزعين على ٤٩٠١ مركزا امتحانيا بزيادة مقدارها ١١٨٩٨ طالبا وطالب عن العام الماضي.