الخميس 28 مايو 2020
الساعة 01:47, دمشق
جريمة بسبب صور خادشة للحياة ضحيتها شاب سوري

جريمة بسبب صور خادشة للحياة ضحيتها شاب سوري

الساعة 14:01 بتوقيت دمشق

وقعت جريمة في لبنان راح ضحيتها شاب سوري حيث عثر عليه مقتولا بطلقين ناريين ، لتكشف التحقيقات أن الدوافع هي الابتزاز.

وبحسب ما أعلنت المديرية العـامة لقوى الأمـن الداخلي عثر بتاريخ 9/5/2020 وفي محلة مفرق دير زرعايا / بسكنتا، على المدعو (ي. ع.، مواليد عام 1992، سوري الجنسية) جثة هامدة مصاب بطلقين ناريين.

ومن خلال التحري والتحقيق ، وبعد الكشف على مسرح الجريمة ومحيطه، واجراء الاستقصاءات والتحريات اللازمة لكشف ملابسات جريمة القتل تم حصر الشبهات في شخص واحد يدعى: س. س. (مواليد عام 1956، لبناني)، بتاريخ 11/5/2020.

و تمكنت دوريات شعبة المعلومات من توقيفه في بلدة كفرذبيان، وبتفتيش محله في المحلة ذاتها، ضبطت بندقية صيد مرجح استخدامها في الجريمة.

واعترف المتهم أنه نفذ الجريمة عن سابق تصور وتصميم بواسطة بندقية الصيد التي جرى ضبطها، كونه كان يخضع لابتزاز مادي من قبل المغدور على مدى عدة أشهر حيث كان يقوم بتهديده بنشر صور فاضحة له مع فتاة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأقدم القاتل بتاريخ 9/5/2020 على ملاقاة ضحيته في بلدة كفرذبيان ونقله بسيارته الى أحد الاحراج بحجة أنه سيدفع له المال و أطلق النار عليه وغادر المكان.