الأربعاء 09 سبتمبر 2020
الساعة 21:47, دمشق
الهيئة الناظمة للاتصالات ترد على رامي مخلوف

الهيئة الناظمة للاتصالات ترد على رامي مخلوف للمرة الثانية

الساعة 13:08 بتوقيت دمشق

ردت الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد على ما نشره رجل الأعمال ورئيس مجلس إدارة شركة سيريتل رامي مخلوف على مواقع التواصل الاجتماعي.

ونشرت الهيئة عبر صفحتها الرسمية في فيسبوك بياناً جاء فيه: "إن الهيئة كجهة عامة أولاً ليست في موقع من يحتاج للتأكيد على مصداقية ثبوتياته وبياناته التي منحها القانون الصفة الرسمية والقوة الثبوتية".

وأضاف البيان أن الهيئة "تؤكد أن ما ساقه رئيس مجلس إدارة شركة سيريتل إنما يأتي ضمن حملة الخداع والمواربة بهدف التهرب من سداد حقوق الخزينة العامة، وليس أدل على ذلك إلا من خلال إحجامه وامتناعه عن منح الفريق التنفيذي لشركة سيريتل التفويض الأصولي لتوقيع الاتفاق المتضمن سداد المبالغ المترتبة للخزينة".

وأرفقت الهيئة بالبيان،  وثيقة صادرة عن الإدارة التنفيذية للشركة تبين وتثبت رفض رئيس مجلس الادارة منحهم التفويض الأصولي اللازم.

 

ردا على ما نشره رئيس مجلس إدارة شركة سيريتل على مواقع التواصل الاجتماعي. فان الهيئة كجهة عامة اولا ليست في موقع من...

Gepostet von ‎الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد‎ am Montag, 18. Mai 2020

يذكر أن الهيئة نشرت أعلنت أنها وبعد انقضاء المهلة الممنوحة للشركة، تحمل شركة سيريتل كل التبعات القانونية والتشغيلية نتيجة قرارها الرافض لإعادة حقوق الدولة المستحقة عليها مؤكدة انها ستقوم باتخاذ كافة التدابير القانونية لتحصيل هذه الحقوق واسترداد الأموال بالطرق القانونية المشروعة المتاحة.

وسبق وردت الهيئة أول مرة على رئيس مجلس إدارة سيرياتيل بعد أن طلب تقسيط الضرائب المترتبة على الشركة، فتم إعطاؤهم مهلة لحين سداد المستحقات.