الأربعاء 09 سبتمبر 2020
الساعة 19:04, دمشق
مدير مشفى حلب الجامعي يوضح حقيقة التكتم على وجود إصابات كورونا فيه

مدير مشفى حلب الجامعي يوضح حقيقة التكتم على وجود إصابات كورونا فيه

الساعة 09:32 بتوقيت دمشق

رد مدير عام مشفى حلب الجامعي، الدكتور محمد ماهر الأعرج على الأنباء المتداولة حول وجود إصابات بفيروس كورونا في المشفى.


ونفى الدكتور الأعرج لموقع "الوطن أون لاين" ما تم تناقله على صفحات التواصل الاجتماعي عن وجود إصابات كورونا في مشفى حلب الجامعي.


حيث تداولت الصفحات خبر وجود إصابات بين طالبي دراسات عليا في المشفى ، وهنا أوضح مدير المشفى أن طلاب الدراسات العليا لا يعالجون الأصدقاء الإيرانيين، الذين لهم جناح خاص وأطباء خاصين بهم.


ولفت الدكتور الأعرج إلى أن مندوب من صحة حلب مسؤول عن إرسال مسحات المشكوك بإصابتهم بالفيروس، وبالتالي وزارة الصحة مسؤولة عن إعلان وجود إصابات في سوريا.


وكانت صفحة تسمى بـ"شبكة أخبار حي الزهراء بحلب” قد ذكرت أن مسؤولي مشفى حلب الجامعي يتكتمون على نبأ إصابة طلاب دراسات عليا أثناء علاجهما الأصدقاء الإيرانيين، لتعود الصفحة نفسها وتنفي الخبر مبينة أن الصفحة التي نشرت الخبر مزورة وتحمل اسمها وصورتها.