الأربعاء 09 سبتمبر 2020
الساعة 15:15, دمشق
بالصور والفيديو.. شرطة اللاذقية تحرر طفل سجنه والد وكبله بالسلاسل لعدة أشهر

بالصور والفيديو.. شرطة اللاذقية تحرر طفل سجنه والد وكبله بالسلاسل لعدة أشهر

الساعة 09:29 بتوقيت دمشق

حررت شرطة ناحية الهنادي في اللاذقية ، طفل مسجون من قبل والده وزوجة والده في غرفة تفتقر لأدنى مقومات الحياة.

ونشرت وزارة الداخلية السورية تفاصيل القصة التي بدأت بعد ورود معلومات تفيد بأن طفلاً يسجنه والده وزوجته في غرفة تشبه الحظيرة في قرية (الشلفاطية) .

وبحسب المعلومات ، فإن الطفل يدعى (ذو الفقار ) مواليد ٢٠١٠ ، وكان مسجون وكبل بالسلاسل ضمن غرفة أشبه بحظيرة حيوانات تفتقر لأدنى مقومات الحياة ومقفلة بسلاسل حديدية.

شرطة ناحية الهنادي في اللاذقية تحرر طفل مسجون من قبل والده وزوجة والده. وردت معلومات إلى شرطة ناحية الهنادي في اللاذقية...

Julkaissut ‎وزارة الداخلية السورية‎ Sunnuntaina 16. helmikuuta 2020


وتوجت دورية شرطة على الفور إلى القرية وتم العثور على الغرفة وهي مقفلة بسلاسل حديدية ونوافذها وبابها بدون زجاج وسقفها عبارة عن شادر ، وبداخلها الطفل المذكور بحالة مزرية.

وعثر على الطفل بحالة مزرية حيث كان يعاني من الخوف والبرد والجوع والمرض ، وتم تحريره من السلاسل والقفل مباشرةً وتم تقديم الرعاية الصحية الكاملة له.

شرطة ناحية الهنادي في اللاذقية تحرر طفل مسجون من قبل والده وزوجة والده. #التفاصيل_بعد_قليل وزارة الداخلية السورية

Julkaissut ‎وزارة الداخلية السورية‎ Sunnuntaina 16. helmikuuta 2020


وعن سبب سجن الطفل ، تبين أن والده (سلمان . م) وزوجته المدعوة ( ا. ح )  سجناه منذ أشهر وكانا يعاملانه معاملة سيئة ويرمون له بقايا الطعام من شبك الباب المقفل، وأن سبب أفعالهما هو شقاء الطفل ورفض أمه المطلقة استلامه.