الأربعاء 27 مايو 2020
الساعة 16:22, دمشق
سنة مصيرية.. ماذا توقعت ماغي فرح للأبراج خلال عام 2020

سنة مصيرية.. ماذا توقعت ماغي فرح للأبراج خلال عام 2020

الساعة 02:51 بتوقيت دمشق

أطلقت عالمة الفلك اللبنانية ماغي فرح توقعاتها لعام 2020 ، وعنونتها بأنها "سنة مصيرية ستطبع العصر كله والسنوات الـ25 القادمة".
حيث سيشهد عام 2020 تحولات مصيرية، وتأثيرها ممتد لمدة 25 سنة قادمة، حيث يشهد الفلك حدثًا استثنائيًا من نوعه، بحيث سيجتمع كلاً من كوكب المشتري، وزحل، وبلوتو، في برج الجدي، ومن الغريب أن تجتمع ثلاثة كواكب في برج واحد وهو الجدي.

توقعات ماغي فرح أبراج 2020


فعام 2020 سيكون عامًا لا ينسى، ويحمل طالعاً فلكيًا لم يحدث منذ آلاف السنوات، ولكن كيف يؤثر هذا الوضع على كل الأبراج؟

برج الحمل:
سنة الارتدادات الشديدة، عام ملئ بالمواجهات والتحديات والالتزامات المفاجئة، تغييرات مالية جذرية ومفاجئة احيانا وغير متوقعة، ستشهد مواقف مفاجئة، كوكب مارس هو كوكبك، يقضي وقت طويل وغير اعتيادي واستثنائي في برجك من اواخر شهر حزيران.

انقلابات ينتج عنها مصالح جديدة لك وفوائد، انتبه لاوضاعك ومكتساباتك من أعمال الاحتيال والسرقة،سنة تجني فيها أموال كما تخسر رهان والاثنان علي غير انتظار.

خلال سنة 2020 يكون للصداقات والمعارف لهم دور كبير في شؤونك المالية والحياتية الشخصية في جماعات مؤسسات مهنية من الممكن أن تكون حكومية، تساعدك على تحقيق بعض الاهداف والتنسيق معه ضروري جداً.

قد تسافر للعمل بالخارج أو تتعامل مع جهات نافذة بعيداً عن محيطك الاعتيادي او تقوم برحلة مصيرية.
صحياً: صحتك بحاجة لعناية بسبب الكواكب المتجمعة التي تقوم بمعاكسة برجك خاصة بشهر كاتون الثاني.
عائلياً: تغيرات وازمات بحياتك العائلية التي تسيطر على اهتماماتك لهذا العام، حيث تهتم بأحد والديك ، ومن المتوقع حدوث انفصال بين الوالد والوالدة في حال وجود خلافات بينهم، و من الممكن أن يقدم أحد الأولاد على قرارات مالية أو دراسية تفرض عليك نفقات إضافية، او تتاح لهم فرص مهنية تبعدهم عن حياتك أو عن محيطهم الاعتيادي.
عاطفيا : لا تتوقع سنة رومانسية برغم ان الصداقات تكون كثير مزدهرة، قد تتأخر الأحلام لنهاية السنة حتى تتحقق ، قليل من مواليد برج الحمل يقبلون على زواج خلال عام 2020، تتدخل الشؤون المالية بالأوضاع العاطفية بشكل شديد جداً، الماضي قد يظهر بحياتك مجدداً ويتسبب ببعض النزاعات أو بعض المشاكل.
فرص اجتماعية مزدهرة ولقاءات عاطفية وخاصة بين نيسان و وآب قد تتم لقاءات مهمة في اماكن علمية ثقافية وأثناء مناسبات اجتماعية أو محاضرات او مؤتمرات تشارك فيها، كما من الممكن أن تتحرر من علاقة روتينية تقلب الصفحة بصورة مفاجئة.
تمارس السنة سحر كبير فتجذب لك الكثير ، تكسب القلوب ابتدا من شهر اذار، كما تأخد مبررات جريئة جداً وتمشي على خط يلائمك فتثور على نفسك أو على بعض المحيط.
بعض مواليد برج الحمل العازبين قد ينجذبون لشخص أجنبي يلتقون بهم ويشاطروهم الأحلام وهذا الشئ خلال سفر او رحلة مهنية.
هذه السنة ليست عادية وهادئة بل تضطر إلى الانتقال لجديد و والتكيف مع متغيرات تجعلك تدرك مصالحك أكثر من الاول.

برج الثور :
سنه التشويق والتغيير الجذري، تنعم هذه السنة بأمور جميلة، سنة مميزة جداً ستزول عنك المتاعب التي عانيت منها في السابق وتحذرك من جديد يدخل حياتك، ستكون مدعوم بكوكبين مهمين جداً هما ساتور وجوبتير طوال السنة، تكافأك الأقدار لجهودك السابقة بنجاحات وانتصارات تحرزها وتجسد الأحلام التي عاشت بداخلك لفترات طويلة، تتخذ قرارات مصيبة هذا العام، خاصة وأن اورانوس في برجك يتناغم مع ساتور وجوبتير هذا المشهد الفلكي نادر جدا ًومهم جدا بيجعل حياتك مليئة بالتشويق و كل شي ممكن أن يحصل خلال عام 2020.
أشياء لا تتوقعها قد تحصل معك، جهز نفسك لتغيير أساسي وجذري وغير متوقع حتى إن كنت من الذين يكرهون المفاجآت وتفضل الاستقرار والعمل حسب برامج.
عام 2020 هو عام المفاجآت ولكنها لن تزعجك، ستكون سعيد جداً لاشياء تتغير وتجعلك تنبض بحياة جديدة.
ما تحصل هذه السنة على حرية التحرك والعمل على هواك دون القيود التي حصرتك خلال سنتان ومنعتك من التصرف بحرية.
المشهد الفلكي يعني بالنسبة لك الحظ وأكثر المستفيدين هم مواليد الدائرة الثالثة، تتحسن أوضاعك وظروفك المالية، تتخلص من بعض الديون أو الالتزامات، كما تحصل على تمويل أنت بحاجة له، وقد تباشر بشراء منزل او عقار او مكتب او تستثمر ببعض المجالات الواعدة وتتعمق معرفتك ببعض النواحي المهمة لاعمالك.
تحقق السنة حلم ، فتحصل علي مبلغ من المال انت بحاجة له قد يأتي عن طريق غير منتظر وبوقت غير منتظر، وتتفاوض على تأسيس عمل او تحصل على ترقية أو زيادة على الراتب، تبادر بمشاريع توسع دائرتك وانتشارك خاصة إذا كنت تعمل بمجال ثقافي، فني ، فكري فتحصّل النجاح والاعجاب، تروج لمنتجاتك وتضاعف زبائنك اذا كنت تاجر ، عليك أن تسعى والأفلاك تدلك على الطريق وتنور دربك لكن عليك المبادرة.
تتمتع بأفكار خلاقة وإطلاق مشاريع جديدة وغير مألوفة في بعض الاحيان ، تصل إلي أعلى درجات النجاح .
بعض مواليد الثور يعاودون الدراسة ويسعون للحصول على شهادة جديدة حتى يعمقوا المعرفة او يطوروا عملهم، يسعى نحو منصب يحلم به داخل مؤسسة يعمل بها او يخوض مغامرة وتحديات لإثبات جدارته في مجال مهني معين.
لا شك أنه الميل للتجديد هو عنوان السنة لكن الأحداث تفاجئك في بعض الاحيان وتجبرك على إعادة النظر في بعض القرارت وعلى إحداث تغييرات و مواكبتها .
يدخل بتجارب عديدة جدا منها ماهو سعيد ومنها يشير لفراق ويمكن لحداد هذا الحداد قد لايكون فقدان شخص ممكن أن يكون انسحاب من مكان والتوجه إلى اخر ، كشف القناع عن بعض الناس ، او حتى عن بعض المؤسسات.
في الحياة الاجتماعية تتاح لك فرض كثير ومغامرات وسفر مع افراد واصدقاء وافراد العائلة او مع الحبيب ، تخوض نشاطات متنوعة ، تبهر المحيط بأفكارك وتطلعاتك المميزة، تنعم بشعبية غير اعتيادية وجاذبية تجعل الجميع يحبون حضورك ويلبوا دعوتك او أن تلبي دعواتهم.
تعيش رومانسية مع الحبيب والشريك وتلتقي بشخص يدخل قلبك إذا كنت وحيد، قد تبعد اشخاص لم تعد تثق بهم.
تفتح بعض الملفات تطالب الطرف الاخر بالشفافية ومواجهة بعض الحقائق بصراحة وبدون مناورات وهذا الشي بداية السنة، أشهر نيسان وحزيران ستكون حافلة بالمستجدات واللقاءات والقرارات المتعلقة بمصيرك العاطفي .
من الممكن انه يتوق القلب لشخص أجنبي غريب عن محيط الثور الاعتيادي او غريب عن ثقافته او حتي عن دينه ، تهتم بشخص يستطيع أن يواجهك أو يرشدك أو يقود حملة تخصك، اختيارك يكون مبني على اعجاب وتقدير ، وفي بعض الاحيان تحافظ على سرية مشاعرك.

برج الجوزاء:
على الصعيد الشخصي: 2020 سنة التحرر نحو حياة جديدة، تحصل على تحيات الفلك، حيث تعدك الأفلاك بانفراجات، فتتحرر من القيود، وبعض المخاوف السابقة، وخاصة في بداية العام، فتتاح لك فرصة للتصحيح، والتخلص من بعض الضغوطات المهنية، والشخصية، وتتفاعل مع مستجدات تحفزك، وتنطلق نحو الجديد، انتظر الكثير من التقلبات الحلوة.
على الصعيد المهني:
لا مجال للجمود هذا العام، أنت على موعد مع مفترق طرق، فتحدث ثورة نحو الانطلاق، وتنجز مشروعًا طالما حلمت به، تغير وجهتك كليًا، تتطلع إلى الخارج، وتنجح في مجالات مالية، واقتصادية، وتتلقى أرباحًا من أعمال التأمين، والعقارات، وقد تحصل على إرث، أو عائدات غير منتظرة، وتُبرع سياسيًا، ودبلوماسيًا، وتتحمل أمزجة الآخرين حتى تستعيد جهودك.. انتظر الربيع فهو بداية نور جديد بعد فترة من الظلام.
على الصعيد العاطفي:
تشعر من بداية العام أن هذه سنة التغيير، وتستشعر نوعًا من النضج، ومع هذا تلتقي بأشخاص يهتف لهم قلبك، إن كنت تقرر الارتباط هذا العام فقد تعاني من بعض الذبذبات، ولكن ينقلب مصيرك العاطفي بدخول الزهرة إلى برجك، فقد تقرر الزواج، والارتباط الرسمي، وتنصحك الأفلاك أن تحاول أن تتأقلم، وتحافظ على دبلوماسيتك، وصبرك، فقد تفارق من تحب، أو تودع صديق، وتتبدل معاييرك القديمة، وتتحرر من قيد طالما صعب أمره.

توقعات برج السرطان 2020 :


على الصعيد الشخصي: سنة التمرد والشغب والمفاوضات، عام ملئ بالكثير من الأحداث، والأوضاع الدقيقة، عليك أن تنتبه إليها جيدًا، تحاول أن تحلق بأجنحتك، ولكن تصطدم بأحد النافذين، تشعر ببعض الضيق، والقلق، وقد تحدث انقلابات مفاجئة، وتعيد النظر في بعض قناعاتك السياسية، أو الدينية، أو الاجتماعية، ومن ثم تتخلى عن أشياء لم تعد مناسبة لك، وتغلق الباب على الماضي، وتنفتح على جديد.
على الصعيد المهني:
التغيير الجذري لحياتك مطروح، مهنيًا، وعاطفيًا، وعليك أن تتروى، ولا تتسرع، أدرس بهدوء كل الخطط، ولا تندفع وراء بعض الإغراءات، فقد تتحالف مع أشخاص مميزين، ويُفتح لك أفق جديدة، وتطرد من حياتك كل ما يعوق تقدمك، حتى وإن كان الفراق مؤلم، حيث تشير الأفلاك إلى ترك عمل، أو فسخ عقد، ولكن في المقابل تُفتح أبواب أخرى، فتتعلم شئ جديد، ومفيد، وتخوض عمل آخر، أو تتطلع إلى الخارج، أو تبدأ بعض الاستثمارات الناجحة.. ونصيحة الفلك لك: “اعتني بصحتك، وخاصة لأمراص القلب، والمعدة، والكبد، والعظام، واحذر المبالغة”.
على الصعيد العاطفي:
تتأثر بالقمر فهو كوكبك، حث يشير بتغييرات عائلية، ومهنية، فقد ينتهي عقد، أو تنفصل عن الشريك، وتشير الأفلاك إلى تغيرات عاطفية جذرية، حيث تثور على ذاتك، تنتفض على واقع ما، وتطالب بحقوقك، وتودع كل ما يحول بينك، وبين العيش بسعادة، إن كنت خالي القلب تطل على لقاء مشوق، وعليك أن تعيش اللحظة، واليوم بيومه، وقد تعاني عن انزعاجات إن كنت قد انفصلت عن شريكك في السابق، وتشير الأفلاك إلى التطلع إلى الارتباط بشخص أجنبي، أو بمن هم أكبر منك سنًا.

برج الأسد:
على الصعيد الشخصي:
تحدث تغيرات جذرية في قناعاتك، ومشاريعك، وفي بعض الناس أيضًا، وتطرق بابك ميول جديدة،تنصحك الأفلاك بعدم التمرد على القوانين، وسير مع التيار الذي يفرض نفسه، أنت المستفيد في النهاية، تنطلق واثقًا بنفسك في بداية العام، ولكن تجد ما يعوقك، ومن ثم تتأقلم مع وضع لا تفضله لفترة ما.
على الصعيد المهني:
سنة العمل الكثيف، والاهتمامات الكثيرة، استعد للعمل على العناوين الكبيرة، وتترك التفاصيل الصغيرة للآخرين، ولكن احذر والتكبر، والكسل، يتطلب منك العمل السعي الدائم، وشرط نجاحك المثابرة والعمل، قد تتعلم جديد، ولكن يعتلك خوفًا ما من خوض جديد تجهله، ينصحك الفلك بأن تظل حذر على أموالك.. واعلم أن عام 2020 هو عام العمل، والنجاح، والجديد.
على الصعيد العائلي:
وضع عائلي يفرض بعض التغييرات، فقد تقبل ما كنت ممتنع عنه، فقد تتأثر بتعاملاتك مع آخرين، وتخوض طرق جديدة على المستوى الاجتماعي، وتهتم ببعض الصداقات، وإن كنت مرتبطًا تهتم بالشريك، تتعرف على الحبيب إن كنت خالي القلب، وذلك عبر دوائرك المهنية أو الاجتماعية، ورغم ميلك إلى عدم الارتباط هذا العام إلا أن الأفلاك تشير إلى بداية علاقة جدية، فقد تقابل صديق أو صديقة قديمة، وتتحول هذه العلاقة إلى حب أو يهفت قلبك لمن هم أكبر منك سنًا، أو أصغر منك بكثير.
على الصعيد المهني:
عام مناسب للأبحاث، والدراسات، وتلقي الفرص، تتواصل مع النافذين، وتتأهل لشغل منصب في مجال غالي على قلبك، هذا العام هو نهاية لمرحلة كبيرة من التشاؤم، فتنمي مواهبك، وتكسب التأييد، وتتقدم، وتحقق رغباتك، وتخوض تجارب غريبة، ومشوقة، وتكتشف مواهب جديدة فيك.
على الصعيد العاطفي:
علاقات مميزة، واستقرارًا عاطفيًا، وعائليًا، فقد يتم لقاء استثنائي للعازبين أو الخاليين، فهذا العام ستتلقى العروض من كل صوب، وتتلاقى مع أشخاص جدد، وتتأثر أوضاعك المالية بالعاطفية، والعكس، وقد تميل إلى أشخاص تعتبرهم مرشدين روحيين لك.

برج العذراء:
على الصعيد الشخصي:
عام التجارب الاستثنائية، والمكافآت، يأتيك الدعم من الكواكب الثلاثة الموجودة بالأبراج الترابية، ومن ثم تشهد فترة من الحظوظ الكبرى، فأنت أحد الأبراج الأكثر حظًا هذا العام، ولكن هذا يتطلب منك روح المثابرة، والعمل، وبداية من فبراير يتبدل الأمر كليًا على نحو أفضل، فتخدمك الظروف، والصدف، وذلك دون جهود كبيرة منك، وتتلقى جائزة، أو شهرة.
على الصعيد المهني:
عام مناسب للأبحاث، والدراسات، وتلقي الفرص، تتواصل مع النافذين، وتتأهل لشغل منصب في مجال غالي على قلبك، هذا العام هو نهاية لمرحلة كبيرة من التشاؤم، فتنمي مواهبك، وتكسب التأييد، وتتقدم، وتحقق رغباتك، وتخوض تجارب غريبة، ومشوقة، وتكتشف مواهب جديدة فيك.
على الصعيد العاطفي:
علاقات مميزة، واستقرارًا عاطفيًا، وعائليًا، فقد يتم لقاء استثنائي للعازبين أو الخاليين، فهذا العام ستتلقى العروض من كل صوب، وتتلاقى مع أشخاص جدد، وتتأثر أوضاعك المالية بالعاطفية، والعكس، وقد تميل إلى أشخاص تعتبرهم مرشدين روحيين لك.

برج الميزان:
على الصعيد الشخصي:
عزيزي الميزان أنت على موعد مع عام من الانتفاضة، والمفاجآت، عليك ان تستعد للمواجهات، فهو عام دقيق جدًا، حيث تتخذ قرارات مفاجئة، وتعلنها وسط استغراب من حولك، وقد تعيد النظر في بعض الأوضاع، وتمر بأزمات، ولكن يحالفك الحظ فتخرج منها بسلام، وينصحك الفلك بعدم الاستهتار بأي إشارات من الفلك، وعليك أن تتخذ القرار الأصح، والأسرع، وتبتعد عن الاتكالية، والتأجيل، كما أن القدر قد يفاجئك بحلول مستبعدة سابقًا.
على الصعيد المهني:
تغير اتجاهك، وتتحمل مسؤوليات جديدة خلال عام 2020 ويفرض عليك وضع ما حماية أعمالك، فضلاً عن حماية حياتك العائلية، من بعض الأفخاخ، ومن ثم عليك أن تتعامل بحكمة ودهاء حتى تصل إلى إنجازات كبيرة لم تخطر على بالك، تتاح لك الفرص رغم كل شئ، فتتألق، وتتميز بين الآخرين، ولكن ثابر بأعمالك، ولا تستسلم عند أول صعوبة.. راهن على الوقت وستبلغ أهدافك.. عليك أن تعطي وتعمل وستتلقى ثمار نجاحك.
على الصعيد العاطفي:
يستقر كوكب مارس في مواجهة برج الحمل مما يغير مجرى حياة البعض، فيتعرض البعض إلى مواجهة مع الشريك، أو نزاعات، ومن ثم يضطروا إلى اللجوء إلى بعض الأصدقاء بغرض الدعم، ومن ثم سيجدون صعوبة في التعامل مع المحيط العاطفي، والعائلي، أما إن عاد الماضي ليزعجهم أغلقوا الباب في وجهه، ولكن في المقابل يناديهم الخارج، فقد يرتبطوا بشخص من بلد آخر، ويشكلون صدمة إيجابية في حياتهم.

برج العقرب:
على الصعيد الشخصي:
عام من النضال، والمعارك الحاسمة، والانقلابات، والمفاجآت، وذلك على نحو إيجابي، فتقود أعمالك بإصرار، وشجاعة، راغبًا في فك الطوق والانطلاق بحرية، ترغب في تصفية حسابات قديمة، وقد تتعرض إلى خسارة ما، ومن ثم تفقد الاتزان، لا تنزعج فهى مجرد خضات تظهر، وتزول، وفي المقابل تتوسع دائرة اتصالاتك.

على الصعيد المهني:
لديك ارتباط مهني كبيرخلال عام 2020  ولكن تجد نفسك أمام قرار يقلقك، فتمارس سلطة لم تكن تتوقعها، وتستفيد من خبرة قد تدفعك إلى منصب مهم، وقد تنتدب إلى مؤتمر دولي، أو تخوض مفاوضات مالية، وتدعيك الأفلاك إلى الحذر في حالة البدء بمشروع استثماري، تحتاج إلى الجهود، وستجني ثمار ما زرعته في السابق، وتتوج الأفلاك مساعيك بالنجاح، والأسفار الموفقة.. ولكن تتأرجح بين نقيضين إما التألق أو الذبول، مما يولد لديك روح التعب والقلق.
على الصعيد العاطفي:
تمر حياتك العاطفية بتموجات، تلتقي بوجوه جديدة مشوقة، وتعيش لحظات سعيدة لا تنسى، ترتبط بشخص استثنائي إن كنت خالي القلب، أما إن كنت مرتبط عليك أن تحذر الغيرة، وحب التملك، وعليك أن تتكيف مع بعض الأوضاع، وفي الصيف تزدهر العواطف، وقد تلتقي بحب العمر، أو تعرف لقاء يغير مصيرك.

برج القوس:
على الصعيد الشخصي:
دائرة الحظ مستمرة تصاعديًا، وخاصة على المستوى المادي، فتواصل تحقيق أهدافك، وتحقق أحلام كثيرة دون جهود مبالغ فيها،و قد تتبنى قضية، أو تحاسب البعض على تقصير ما، وتعالج الأمور بجدية، وتصارع من يتحداك، محققًا أرباحًا إما بالصدفة أو بالحظ، أنت على موعد مع إجابات لجميع أسئلتك القديمة، وينصحك الفلك بالعمل في الظل، والصبر حتى تتبدل الأمور.
على الصعيد المهني:
تبادر بمهمة أو مهنة، وقد تسافر إلى الخارج، أو تُرشح إلى منصب، أو تبرع فنيًا، وفكريًا، وأدبيًا، إن كنت تعمل في مجال فني، أو ابتكاري، تعزز مواهبك، وحظوظك، وقد تتلقى عروضًا استثنائية، وتصل كفاءتك إلى أسماع المعنيين.
على الصعيد العاطفي:
قد تقدم على زواج، أو تستقبل طفل بحياتك، أو تتجه إلى تغيير مكان الإقامة، أو تتصالح مع نفسك، وتستفيد من سحرك لجذب الآخرين، وفي الصيف تزدهر العاطفة، وتكون علاقات اجتماعية مميزة، وقد تحتار بأمرك فقد يعترف لك شخص يصغرك بحبه، وقد يثيرك الاستغراب بسبب فارق بينكما قد يكون العمر أحد هذه الفوارق، وإن كنت مرتبط تنشغل عن الحبيب، مما يثير بعض الخلافات بينكما.

برج الجدي:
على الصعيد الشخصي:
سنة بركانية، وحاسمة، عليك أن تعالج جميع الأمور العالقة بحزم، أو تتكيف مع بعض الظروف، وعليك أن تظهر نوع من الشفافية، والصفاء، في معالجة الأمور حتى يحالفك الحظ، تبادر بقرارات تذهل من حولك، وينصحك الفلك بأن تسير وفق خطة، ومنهج، وتعرف ما هي حاجاتك الأساسية.
على الصعيد المهني:
مهنيًا تواجه تغييرات جذرية، سواء بسبب أطراف نافذة أو بسببك أنت، ولكن أنت تعلم جيدًا كيف تجتاز الحواجز دون أن أي ضرر، فتنقلب الأمور وتخدم مصالحك، وينصحك الفلك أن تتجنب المجازفات المالية، والإغراءات الملغومة، وعليك أن تدرس كل المشاريع المعروضة عليك جيدًا.. هذه سنة القرار، وإعادة النظر في بعض العلاقات.

على الصعيد العاطفي:
تتلقى وعود مغرية، ولكن عليك الحذر فليس كل ما يلمع ذهبًا، وتحمل لك الأقدار مفاجئة على الصعيد العاطفي قد تشير إلى زواج أو ارتباط جدي، أما إن كنت متزوجًا فقد تقرر الانفصال، والابتعاد عن شريك، وقد تواجه حقيقة ما بشجاعة كبيرة.

برج الدلو:
على الصعيد الشخصي:
2020 سنة التحولات الكبرى، تستطيع أن تسيطر على أقدارك، وتتقدم بخطى ثابتة، بالرغم من أنك قد تمر ببعض العراقيل، أو بعض الكسل، لكنك تفكر بإعادة بعض الحسابات، وتجد أن أعمالك تتحول نحو الأفضل، تمتلك حدسًا مميزًا، فتقارب الأمور ببراعة، ولكن تقف أمام تيار كبير وحدك يخلق متاعب كبيرة لك.. أنت تعيد رسم مستقبلك وفقًا لرغباتك الحقيقية، وفي المقابل تدعمك الأفلاك للسير قدمًا.
على الصعيد المهني:
تستثمر بمجالات عديدة، وتحصل على مبلغ من المال انتظرته طويلاً، قد تخدمك الظروف لحل مشكلات بصورة غير متوقعة، ويحمل لك الفلك بعض الدروس المفيدة، والتي قد تبدو صعبة في البداية، ويحذرك من التصرف بسذاجة أمام المجازفات المهنية.. وإجمالاً: تتناغم مع الجو العام، حتى وإن كان بطيئًا.. عليك والصبر.
على الصعيد العاطفي:
عام 2020 للتغييرات، والأوقات العذبة، حيث تتمتع بشعبية استثنائية، ويحرص جميع من حولك على إرضائك،قد تتعرف على أوجه جديدة تجلب لك الفرح والسعادة، وإن كنت مرتبط فقد تتخذ قرارات يصعب الحبيب التكيف معها، وإن كنت خاليًا قد تعرف حب كبير، واستثنائي، أو تتلقى عرض الزواج من شخص مميز ومهم.

برج الحوت:
على الصعيد الشخصي:
2020 عام التقدم وقطف الجهود، عليك أن تطمئن فهذا العام عام إيجابي، ويعدك بالانفراجات، وجني الثمار، حيث تتاح لك فرص جديدة في الوقت المناسب، فتطور مشاريعك، وترسم مستقبلاً مزدهرًا، وتضع استراتيجية جديدة، ويدعمك من حولك، فتتوسع آفاقك نحو الاستثمار.. الطموح كبير، ويدعمك الفلك، فتتخذ قرارات قوية بحزم، وعزم نحو طرق جديدة.
على الصعيد المهني:
عام 2020 حافل بالتجديد، تقدم على استثمارات كبيرة وقوية، وخاصة مع الخارج، تدخر المال، وتتخلص من ديون طالما أزعجتك، وتتوصل إلى قناعات جديدة، تلتقط فرص أحلامك، أو تبدأ عمل جديد، وتبرز كفائتك، ومواهبك، وقد تقدم على بعض المهام غير التقليدية، وتتصالح مع بعض الفئات.
على الصعيد العاطفي:
إن كنت مرتبط من المحتمل أن تشعر بعدم الأمان، وقد يصل الأمر إلى الانفصال، أو دخول علاقة سرية، أو قد تكثر الهواجس مع من تحب، أما إن كنت خاليَا، فقد يعوض الماضي، أو تقابل من تحب صدفة، أو تجد الحب الكبير خارج محيطك الاعتيادي، ولكن يحذرك الفلك من الغيرة، والتشكيك.