السبت 19 سبتمبر 2020
الساعة 18:47, دمشق
في دمشق.. شاب يستدرج ابن جيرانه الطفل لممارسة اللواط

في دمشق .. شاب يستدرج ابن جيرانه الطفل لممارسة "اللواط"

الساعة 13:12 بتوقيت دمشق

عمد شاب في دمشق إلى استدراج طفل لمنزله لممارسة "اللواط" إلا أن الطفل استطاع النفاذ والهرب من خلال رمي نفسه عبر الشرفة.

وفي التفاصيل، أورد موقع "صاحبة الجلالة" أن طفلاً يدعى " ح ، ل "  قام بإلقاء نفسه من شرفة درج البناء الذي يقطنه ، بعد أن تعرض لتحرش جنسي من ابن جيرانه الشاب .

ويروي الطفل ما جرى معه حيث قال إن الحدث " ل، ب " قام باستدراجه لمنزله بقصد ممارسة "اللواط" معه وحاول خنقه بعد أن منعه.

وتظاهر الطفل " ح ، ل " بالموت اختناقا ليستغل ابتعاد المتحرش عنه ثم رمى بنفسه من الشرفة هرباً منه وأصيب بكسور في جسده.

وتمكن فرع الأمن الجنائي في دمشق قسم الآداب من القاء القبض على المتهم بعد نصب كمين له ، واعترف خلال التحقيقات بأنه منذ فترة بدأ يشعر بشذوذ جنسي يتملكه وميل إلى الأطفال.

كما اعترف بأنه كان دائما عند مروره بالحي يشاهد الطفل " ح " وهو يلعب قرب البناء فبيت نية السوء منتظرا الفرصة المناسبة .

وفي يوم الحادثة ، اغتنم المتحرش فرصة عدم تواجد أحد بمنزله فقرر إحضار الطفل لممارسة اللواطة بحجة مساعدته لإحضار اسطوانتي الغاز من منزله لتبديلهما.

وعند دخوله المنزل أغلق الباب وبدأ يتلمس جسم الطفل طالباً منه خلع ملابسه ، لكنه رفض فقام بتهديده وامسكه بقوة من رقبته محاولاً خنقه ، ليقوم الطفل بإغلاق عينيه متظاهراً بالموت وسقط على الأرض.

وعندما رأى المتحرش الطفل سقط على الأرض ظن أنه فار الحياة فابتعد عنه لإجراء اتصل ، وهنا استغل الطفل الفرصة وقام بالهرب ورمى نفسه من شرفة درج البناء فقام أهالي الحي بإسعافه للمشفى.

أما المتحرش ، هرب لمنزل صديقة والده وأخبرها بأن الطفل "ح" تعرض لحادث ونقل للمشفى دون أن يعلمها الحقيقة، وعند عودته للمنزل في المساء تم القبض عليه.