الخميس 10 سبتمبر 2020
الساعة 07:02, دمشق
156936909628680500

ظريف: لو كانت إيران من نفذت الهجمات على أرامكو لكانت السعودية في كارثة

الساعة 20:08 بتوقيت دمشق

جدد وزير الخارجية الإيرانية جواد ظريف نفيه للاتهامات حول مسؤولية إيران عن الهجوم على أرامكو في السعودية ،مؤكداً أن بلاده "لو خططت ونفذت فعلا الهجوم على أرامكو لكانت كارثة على السعودية".

وقال ظريف في حوار مع شبكة تلفزيون "CBS" الأمريكية أن "إيران لو كانت المسؤولة عن التخطيط وتنفيذ الهجوم على أرامكو لما تمكنت السعودية من إعادة وإصلاح شيء من منشآتها النفطية".

ورأى ظريف أن "السعودية لم تقدم أية أدلة على تورط إيران في الهجوم الذي استهدف موقعين لإنتاج وتكرير النفط في مناطقها الشرقية".

وأشار ظريف إلى أن الحوثيين أعلنوا مسؤوليتهم عن الهجوم، ورأى أن من لا يصدقون أن الحوثيين يقفون وراء الهجوم يرفضون تصديق ذلك بسبب رفضهم الاعتراف بأن "أكثر الأسلحة الأمريكية تعقيدا انهزمت على يد اليمنيين"، على حد تعبيره.

وحول تحذيره من إمكانية نشوب حرب، أوضح ظريف "لقد قلت أنه إذا وقع هجوم على إيران ستكون هناك حرب شاملة، ولكن كل ما أحاول فعله كدبلوماسي، وأعتقد أن كل دبلوماسي آخر يجب أن يفعله بمن فيهم نظيري الأمريكي، هو محاولة تجنب الحرب، هذه وظيفتنا".

وكان الحوثيون قد أعلنوا منذ أيام استهدافهم منشأتي بقيق وخويص التابعتين لشركة أرامكو بـ 10 طائرات مسيرة حيث أدت الهجمات إلى تخفيض إنتاج المملكة إلى نحو النصف تقريباً أي ما يعادل 5 % من إمدادات النفط العالمية.

ووجهت الرياض وواشنطن ودول أوروبية، في مقدمتها بريطانيا وفرنسا وألمانيا، أصابع الاتهام إلى إيران، وحملتها المسؤولية المباشرة عن تنفيذ الهجوم على أرامكو باستخدام طائرات مسيرة وصواريخ مجنحة.

ويأتي ذلك في وقت تعتزم فيه الولايات المتحدة إرسال قوات عسكرية إلى منطقة الخليج بناء على طلب السعودية وإيران وذلك بعد أسبوع على استهداف منشآت نفطية في أرامكو ومانتج عنه من زيادة التوتر في المنطقة.