الخميس 04 يونيو 2020
الساعة 16:28, دمشق
76

بالصور ..عملية نوعية لـ الاستخبارات السورية و تفجير مقر في عمق ريف ادلب

الساعة 16:28 بتوقيت دمشق

أكدت مصادر عسكرية لموقع مراسلون قيام عناصر تتبع لأجهزة الاستخبارات السورية بتنفيذ عملية نوعية ضد المجموعات الإرهابية في ريف ادلب .

مراسلون - ادلب


و أوضحت المصادر قيام عدد من الأشخاص الموالين للدولة السورية والعاملين لصالح الاستخبارات السورية بتفجير مستودع ذخيرة يتبع للمجموعات الارهابية المسلحة في منطقة جبل الأربعين في ريف ادلب .

من جهتها ، نشرت صفحة " عشاق النصر " على  الفيسبوك صورا ً من العملية النوعية ، أظهرت مبنى اتخذ منه المسلحون مخزنا ً للأسلحة والذخيرة ، حيث عمد عناصر الاستخبارات على تفجيره  وتوثيق الحادثة بالصور .

https://www.facebook.com/syrianarmy.sy/posts/2179885138788141?__xts__%5B0%5D=68.ARAlpoo2nA3iPlImoqGwQYiasXmSTGZwNCZWYhGT-NfrDEX1GSo0Mmbo2wZLtRcD0akrZUJTDW22_oXPueVXArSkbfC45Lx-pH4uVW5ePcSaXlVA8Eq3L8jYtM5bz-45zm12SINeKmYLvbftPiQvDa9WPrpiKjgC02LV4p1G7KA_bFemH9M41bgMgr1U4x4OaMBzEAsvag3NGNXk4VB-xELiRWmEBsMlHd5RbVGkvjMA6JB1E3RkHW8JPv5M41eKMKK7l9qf1dPnJGhTQvP8F_xVDU9DJ2o4jr4KlyvMU4R7SNZZG1kaI0m58Sd5DEK2E9nc0dazhXQnrFtu6wgGc77R8w&__tn__=-R

وقالت الصفحة أن العملية جرى تنفيذها يوم أمس في منطقة جبل الأربعين بريف ادلب ، وأنه جرى التريث في نشر الصور لضرورات أمنية .

وتظهر الصور دخان أسود يتخلله كتلة لهيب من النار ، ما يؤكد نوعية المكان المستهدف واختلاط الذخيرة بالوقود المخزن داخل المستودع .

وتعد هذه العملية واحدة من العمليات الأمنية الكثيرة والتي تنفذها عناصر موالية للدولة السورية ، والمنتشرة داخل مناطق سيطرة المسلحين في إدلب وريفها .

وسببت العملية النوعية جدل واسع على وسائل التواصل الاجتماعي المعارضة، وذلك بعد انتقال العمليات الاستخبارية من تصوير المقرات والمناطق الخاضعة لسيطرة النصرة ، إلى التنفيذ العملي والاستهدف المباشر .

ادلب

وسبق وأن صورت عناصر الاستخبارات مشاهد من عمق مواقع المسلحين في ريفي حلب و ادلب ،  كان أبرزها تصوير حاجز منطقة الفوج 46 بريف حلب ، ثم قصفه من قبل الطيران السوري وتدمير عدة أليات للنصرة وقتل عدد من المسلحين بحسب ما عِلمَ مراسلون .

ودفع الخرق الأمني الكبير للاستخبارات السورية ، جبهة النصرة على تركيب كاميرات مراقبة في مختلف مناطق ريف ادلب و داخل ومحيط مقراتها الأمنية بهدف معرفة وكشف العناصر السورية ، دون جدوى .

وتشهد إدلب و ريفها عمليات اغتيال وتفجيرات يومية بحق عناصر وقياديين أو شرعيين من جبهة النصرة " هيئة تحرير الشام " و المسلحين الموالين لها ، الأمر الذي يؤكد الخرق الأمني الكبير في ما يسمى " الجهاز الأمني للنصرة " ، وسهولة اختراقه .

المصدر : موقع مراسلون + عشاق النصر / فيسبوك

[gallery type="slideshow" bgs_gallery_title="الاستخبارات السورية في ادلب" size="publisher-lg" ids="80432,80433,80434"]