الأربعاء 09 سبتمبر 2020
الساعة 23:55, دمشق
4-224

مقرر في الهندسة المعمارية بدمشق يتسبب بتأخير تخرج 225 طالباً؟!

الساعة 09:13 بتوقيت دمشق

اعترض طلاب السنة الخامسة بكلية الهندسة المعمارية بجامعة دمشق دفعة 2013-2014 على نتائج مادة تخطيط المدن مؤكدين أن النتائج تؤدي إلى تأجيل تخرج الطالب فصلاً كاملاً، وتأجيل تخرج الطلاب الناجحين وتؤدي أيضاً إلى إعادة كل العملي من مشاريع وأساكيز.

وفي شكوى وصلت صحيفة «الوطن» أكد الطلاب أن عدد الناجحين 220 طالباً مقابل 225طالباً راسباً، وذلك بعد صدور نتائج فحص مادة التخطيط العمراني بمعدلات منخفضة.

وأضاف الطلاب: وصلت النسبة المئوية للنجاح 49 بالمئة، وهذه النسبة غير منطقية عملياً نظراً لنتائج محصلات الأساكيز (التمارين السريعة) ومشاريع معظم الطلاب، والتي معظمها جيدة جداً، وتتراوح بين (16/25-19/25)، علماً أن نتائج الامتحان التي صدرت مؤخراً تتراوح بين (2/25-8/25) ويتضح عدم مراعاة حضور وغياب الطلاب والتقييمات التي حصل عليها الطالب من مشرفي المراسم وبالتالي ظلم نسبة هائلة من الطلاب.

وتابع الطلاب إن نتائج الامتحان متدنية جدا، فهل يعقل تأجيل تخرج 225 طالباً من أصل445 طالباً؟!

وقال الطلاب: عند الرجوع إلى مشرف المادة، أشار إلى أن الاعتراض لن يتيح الفرصة في إعادة التصحيح، وأن الاعتراض يقتصر فقط على التأكد من نقل العلامة، مضيفاً إنه من غير المنطقي أن تكون هناك نسبة خطأ في العلامة 51 بالمئة، إضافة إلى وجود نقص في عدد الأساتذة.

مضيفين: لدى المقارنة بين علامات الامتحان وعلامات الاساكيز السريعة التي تقدم بها الطالب على مدار الفصل الدراسي من غير المنطقي أن يتدنى مستوى العلامات إلى هذا الحد، علماً أننا طلاب في السنة الخامسة ومقبلون على مشروع تخرج، ومن غير المنطقي أيضاً وصولنا إلى هذه المرحلة ونحن غير مدركين لأساسيات ومفاهيم التخطيط العمراني، كي تصدر النتائج بهذا الشكل!

وحول هذا الموضوع بين عميد كلية الهندسة المعمارية في جامعة دمشق سلمان محمود أن المادة من المواد العملية ضمن مقررات السنة الخامسة، مشيراً إلى أن تصحيح المادة تم عن طريق لجنة مؤلفة من 3 أساتذة وليس أستاذاً واحداً، كما تم اعتماد وتصدير النتائج بشكل نهائي من عميد الكلية لأنها ضمن النسبة المسموح بها، معتبراً أنه لا نقص في عدد الأساتذة، ولم يراجعنا أي طالب حول وجود أي نقص.

وأشار محمود إلى أنه ليس من صلاحيات الكلية إجراء أي تعديل على المقرر ولا حتى إعادة أي امتحان أو إضافة أي علامات، موضحاً أن القرار يعود لرئاسة الجامعة والأنظمة الجامعية والمجالس، وهي من تقوم بدراسة الموضوع وإصدار التوجيه المناسب حياله.

مضيفاً: أخبرنا من عدد من الطلاب ومن الهيئة الإدارية أنهم تقدموا بطلب وعريضة إلى رئاسة الجامعة لاتخاذ القرار المناسب من قبلها.

الوطن