الجمعة 11 سبتمبر 2020
الساعة 04:21, دمشق
2-166

ريف طرطوس يُعلن نهاية العطش ختام الصيف المقبل

الساعة 09:36 بتوقيت دمشق

تعاني أربعون قرية  في ناحية القمصية التابعة إدارياً لمنطقة الشيخ بدر في محافظة طرطوس من قلة مياه الشرب على مدار أربعين عاماً متتالية.

وتنتظر تلك القُرى تحسين واقع مياهها من خلال إنجاز مشروع خط جر مياه القمصية من آبار مرقية.

وبرر مدير عام المؤسسة العامة لمياه الشرب نزار جبور في طرطوس، بأن معاناة هذه القرى كانت بسبب اعتمادها على مصدر وحيد في التغذية وهو مشروع جورة الحصان الذي لم يطور ولم يدعم بمشاريع أخرى إلا بشكل خجول ولم يظهر الأثر الكبير للدعم سابقا بسبب زيادة عدد السكان والوافدين والتوسع بالقرى المستفيدة من هذا المشروع .

وأضاف جبور أن مشروع جر القمصية هو من أهم المشاريع الاستراتيجية التي تعمل بها المؤسسة حالياً وهو المشروع الحلم لسكان المنطقة وهو ثلاث محطات ضخ وأربعة خزانات أرضية وعالية وآبار مرقية هي المصدر المائي التي تبلغ غزارتها 291 متراً مكعباً في الساعة,،وقد تم التعاقد على الأعمال المدنية بقيمة /132/ مليون ليرة مع العلم أنه تم تزويد المؤسسة بالبواري اللازمة مجاناً عن طريق وزارة الموارد المائية بقيمة /102/ مليار ليرة.

كما سيتم التعاقد على الأعمال الكهربائية والميكانيكية بقيمة /117/ مليون ليرة، مع العلم أن تكلفة ربط هذه المحطات بالشبكة العامة /64/ مليون ليرة تم تحويل /40/ مليوناً لحساب شركة الكهرباء في طرطوس… ومن المتوقع وضع هذا الخط في الاستثمار في صيف  2018 وبذلك ستنتهي معاناة السكان في هذا القطاع بعد معاناة سنوات طويلة والذي يعد ثاني تجمع سكاني يعاني نقص المياه بعد قطاع منطقة القدموس.

وحالياً تعمل المؤسسة على استثمار بئر بيت باسط خلال الشهر الحالي آذار وتم تقديم تجهيزاتها مجاناً عن طريق وزارة الموارد المائية بقيمة /30/ مليون ليرة لدعم قرى بيت باسط – ضهر المشرفة دحباش لدعم نصيب الفرد في تلك القرى وتخفيض دور من كل أسبوع ليصبح يومياً.

المصدر: مراسلون، وكالات