الأربعاء 09 سبتمبر 2020
الساعة 21:58, دمشق
1021097494

محكمة عراقية : الإعدام لـ15 امرأة تركية ..

الساعة 09:55 بتوقيت دمشق

أكدت سفيرة الولايات المتحدة السابقة في الكويت وليبيا ديبورا جونز أن بلادها ارتكبت خطأً استراتيجياً فادحاً بغزوها العراق عام 2003.

وفي مقابلة مع صحيفة غازيتا رو الروسية قالت جونز «لا أعتقد أن أحداً في الشرق الأوسط ينكر أن غزو العراق كان خطأً استراتيجياً وسيستمر النظر إليه على أنه خطأً استراتيجي في القرن الحادي والعشرين».

وتذرعت الولايات المتحدة بمزاعم واهية لشن عدوانها على العراق وغزوه مثل امتلاكه لأسلحة الدمار الشامل والذي ثبت بالدليل القاطع عدم صحتها حيث كان الهدف من العدوان وضع اليد على ثروات العراق وتكريس وجود عسكري أمريكي في المنطقة للتدخل المباشر في شؤونها.

وتسبب الغزو الأمريكي للعراق بسقوط مئات الآلاف من القتلى والمصابين إضافة إلى دمار هائل في البنى التحتية عدا عن ظهور وانتشار التنظيمات الإرهابية وعلى رأسها تنظيم «داعش».

وفي سياق آخر أصدرت محكمة عراقية، أمس الأحد، حكماً بالإعدام بحق 15 امرأة تركية بتهمة الانتماء إلى تنظيم «داعش»، بحسب ما أفاد مصدر قضائي لوكالة الأنباء الفرنسية.

وقال المصدر: إن قاضي المحكمة الجنائية أصدر حكما بالإعدام بحق 15 امرأة تركية، وأضاف أن ذلك جاء بعد إقرارهن بالانتماء لتنظيم «داعش»، مشيراً إلى أنه حكم على تركية أخرى بالسجن المؤبد.

يذكر أن المحكمة الجنائية المركزية في بغداد قضت قبل ذلك بإعدام مواطنة تركية، وبالمؤبد لعشر تركيات أخريات وأذربيجانية لإدانتهن بالانتماء لتنظيم «داعش».

(سانا- أ ف ب - روسيا اليوم)