الإثنين 14 سبتمبر 2020
الساعة 06:10, دمشق
1300x600

نجاح مبدئي لأول دواء يعالج أسوأ أعراض الزهايمر

الساعة 23:21 بتوقيت دمشق

نجح العلماء في اختبار أول دواء قادر على علاج، “الذهان”، المرتبط بمرض الزهايمر مما يمهد لحماية الآلاف من الأعراض النفسية والعصبية المرعبة، المصاحبة للمرض.

التقرير الذي نشرته وكالة “سكاي نيوز” اليوم، أكد أن التجربة الناجحة على مادة “بيمافانسيرين”؛ تقدم أملا للمرضى الذين يعانون حالات متقدمة من “الذهان”، الذي يصفه الأطباء بأنه أكثر الأعراض الكئيبة للزهايمر، خاصة بعدما تم تجربة الدواء على 90 مريضا.

يعتمد المرضى بالخرف، حاليا، على عقاقير مضادة للذهان، لكنها تضاعف من سرعة تدهور وظيفة المخ، وتزيد من خطر السقوط والتعثر وقد تؤدي إلى الإغماء.

ويقول العلماء إنه طبقا للأرقام فهذه العقاقير، تتسبب في آلاف الجلطات والوفيات كل عام في بريطانيا، بينما يتميز الدواء الجديد الذي يستهدف مستقبلا عصبيا محددا في الدماغ، بعدم تسببه في هذه الأعراض الجانبية.

ويخضع الدواء للمرحلة الثالثة من الاختبار في الولايات المتحدة، قبل دراسة النتائج من قبل الهيئات الأوروبية المنظمة، وترعى شركة “أكاديا” التجربة على الدواء الذي يأتي تجاريا تحت اسم “نيوبلازيد”.

وقال البروفيسور “كلايف بولارد”، الذي قاد فريق البحث: “الذهان يعد العرض الأكثر رعبا لمرض الزهايمر”، مؤكدا أن النتائج المشجعة لهذه التجارب تمنح الأمل.